الرئيسية / سياسة وتاريخ / اليهود “مصاصو دماء” يقتلون الأطفال ويقدمونهم كقرابين!
حائط المبكى

اليهود “مصاصو دماء” يقتلون الأطفال ويقدمونهم كقرابين!

ذكرت بعض العقائد الدينية لدى اليهود أنهم مصاصو دماء، فمن من أهم طقوسهم خلال احتفالاتهم بعيد الصفح الحصول على دم بشرى من خلال ذبح طفل أو امرأة أو رجل كبير السن وخلطه بالفطائر التى تصنع أثناء الاحتفال بهذا العيد، وتمنح عادة للأتقياء من اليهود.

تلك هى الحقيقة المخيفة عن اليهود، والتى ذكرها عرفة عبده على فى كتابه” ملف اليهود فى مصر الحديثة” فقال فى كتابه” إن اليهود كانوا شتاتا وفى كل قرية ومدينة يعيشون فيها، يذبحون طفلا أو امرأة أو رجلا قبل عيد الفصح، ثم يضعون الضحية فى عجين الفطائر حتى لا يبقى لأى يهودى سوى أن ذاق تلك الدماء”.

ويروج بعض رجال الدين اليهودى، أن دم غير اليهودى مباح فهم يذبحون الأطفال لاستعمالهم فى أعمال السحر والشعوذة والتعاويذ وجلب الرزق.

ويقول التلمود “عندنا مناسبتان دمويتان ترضيان الإلهة “يهوه” إحداهما عيد الفطائر الممزوج بالدماء البشرية والأخرى مراسيم ختان أطفالنا”.

وتختلف ذبائح عيد الصفح عن ذبائح عيد البوريم أو الختان،حيث تأتى الضحية فى “برميل” وبه سنون حادة يتم تمريرها فى الجسد حتى ينزف جسم الضحية وكلما تحرك من شدة الألم كلما اتسع الجرح.

ومن شروط عيد البوريم، أن تكون الضحية مسيحية، وأن يكون ذكرا بالغا، من أهم صفاته أن يكون مهذبا ومتدينا، وأعزب وخجولا، وأن يكون من أصدقاء اليهود الحقيقيين.

أما فى عيد الصفح، فيجب أن يكون الضحية طفل مسيحى، له ميول دينية يتردد كثيرا على الكنيسة .

◄◄◄للمزيد من معلومات “كايرو دار”:

◄بمشروب وأكلة ونصيحة تخلص من الانتفاخ والحموضة.. ملف إنفوجراف

◄بالصور.. فضائح أخلاقية هزت عروش الرؤساء والمشاهير

◄أشهر 6 مقولات للكاتب الساخر أحمد رجب

◄بالصور.. سامية جمال بطلة فيلم فرنسى إنتاج عام 1954م

◄فنانة تضحى بجائزة الأوسكار تعاطفا مع القضية الفلسطينية 1978

◄تعرف على الفرق بين النظام البرلمانى والرئاسى

◄سيدنا أيوب أول من أصيب بمرض الجدرى

◄بالصور.. وكالة ناسا ترسل 800 نملة إلى الفضاء

◄تعرف على حكاية المقولة الشهيرة “دموع التماسيح

◄كيف تخفى الملفات المهمة على هاتفك الأندرويد؟

◄كيف تجعل “الفيس بوك” يرد تلقائيا على أصدقائك؟

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *