الرئيسية / توب / يد الغدر تغتال “غاندى” لمناداته بقيم المساواة والمحبة ووحدة الجنس
المهاتما غاندى

يد الغدر تغتال “غاندى” لمناداته بقيم المساواة والمحبة ووحدة الجنس

يعتبر المهاتما غاندى هو أكبر زعيم سياسى أنجبته الهند فى العصر الحديث، فقد نادى بوحدة الجنس البشرى تحت نواميس الله، وبشر المسيحيين والمسلمين والهندوس على السواء بتعاليم المحبة والعدالة والإخاء، ولكنه نشط فى معاونة الإنجليز بالهند خلال الحرب العالمية الأولى، اعتقادا منه أن نصرته لهم ستُعجل فى منحهم الهند حريتها ولكنه أخطأ الاعتقاد هذه المرة، فقد تنكروا له بعد انتهاء القتال، وأذاقوه ألوانا من الاضطهاد والسجن.

نظم “غاندى” حركة المقاومة السلبية وسلسلة من الحملات ضد الحكم البريطانى، ومن أشهر مقولاته “سبعة أشياء تدمر الإنسان وهى السياسة بلا مبادئ، المتعة بلا ضمير، الثروة بلا عمل، المعرفة بلا قيم، التجارة بلا أخلاق، العلم بلا إنسانية، والعبادة بلا تضحية”، ولقد هزه من الأعماق تقسيم الهند إلى دولتين الهند وباكستان، وقد اغتاله أحد الهنود أثناء تأديته صلاته، بحجة تضحيته بمصالح الهنود إزاء مطالب المسلمين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *