الرئيسية / توب / لماذا طلّق الخديو إسماعيل “شفق هانم” ؟!

لماذا طلّق الخديو إسماعيل “شفق هانم” ؟!

اشتهر الخديو إسماعيل بكثرة اقتنائه للنساء والجوارى وتزوج كثيرا، وكانت زوجته شفق هانم فهمى جارية من جواريه ثم أمر الباب العالى بضرورة الزواج بها، ولكن طلقها فلنعرف القصة.
كان الخديو إسماعيل يقيم أغلب أوقاته فى قصر عابدين مع البرنسيسات زوجاته الأربع حتى زواج ولى عهده توفيق باشا، فقد انفصلت والدته “شفق هانم” بعد زواجه وأقامت فى سراى القبة، وذلك عقب الفرمان السلطانى يجعل ولاية مصر ورائية فى أكبر أولاد إسماعيل.
وقد أشار السلطان على الخديو إسماعل بأن يعقد قرانه على والدة توفيق فصد بالأمر فصارت زوجة رابعة!!، أما البرنسيسات الثلاث فكانت منهن “قلفاوات” توزع عليهن الوظائف المختلفة.
وكان لهؤلاء “القلفاوات” خادمات خصوصيات من الجوارى السود، وفتيات شركسيات، أما إسماعيل فكان له “بُلك” تقفل أبوابه عند دخوله فى المساء وكانت له أيضا حاشية خصوصية من المحظيات والجوارى.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *