الرئيسية / توب / دراسة: ارتفاع درجات الحرارة خطر على المصابين بأمراض الجهاز البولى
طقس

دراسة: ارتفاع درجات الحرارة خطر على المصابين بأمراض الجهاز البولى

نخشى جميعا من ارتفاع درجة الحرارة خوفا من الصداع والإرهاق، وحين يتطور الأمر ربما نصل إلى الإعياء بفقدان الشهية وأمراض المعدة والأمعاء، لكن هل لدرجة حرارة جو الصيف علاقة بحصوات الكلى؟

الإجابة نعم، فهناك علاقة قوية بين عدد الأيام الحارة فى السنة وبين خطورة تكون حصوات الكلى، خاصة لدى المصابين بأمراض الجهاز البولى التى تشمل أمراض الحالب والبروستاتا خلاف أمراض الكلى والمثانة، وذلك كما نشرت مجلة “آفاق الصحة البيئية”.

وهذه نتيجة توصلت إليها دراسة بريطانية أجريت على عدة مدن أمريكية ترتفع فيها درجة الحرارة، حيث وجد أن المصابين بأمراض الجهاز البولى أصيبوا بتكون حصوات فى الكلى، والسبب ارتفاع درجات الحرارة إلى أكثر من 10 درجات مئوية، وهذا مؤشر عام يربط بين الأيام الحارة فى البلدان وبين تكون هذه الحصوات.

هنا يقول الدكتور جريجورى تازيان الأخصائى بأمراض الجهاز البولى: “هذه النتيجة تشير إلى التأثير الذى تحدثه التغيرات المناخية على صحة المجتمع”.

وعن تفاصيل آخرى تشرح لنا السبب، هو أن درجات الحرارة العالية تسبب جفافا فى الجسم، وبالتالى ارتفاع تركيز الكالسيوم وغيره من العناصر فى البول، ما يسبب تكون الحصى، وهنا تنصح الدراسة بصفة عامة عدم تعرض المصابين بأحد أمراض الجهاز البولى للشمس الحارة.

2

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *