الرئيسية / توب / من ذاكرة التاريخ.. طيار إيرانى يعود بعد 18 عاما أمضاها أسيرا فى العراق

من ذاكرة التاريخ.. طيار إيرانى يعود بعد 18 عاما أمضاها أسيرا فى العراق

ذكرت الصحف الصادرة فى طهران، يوم 7 إبريل 1998، أن طيار فى سلاح الجو الإيرانى اللفتنانت كولونيل حسين لاشكارى، عاد إلى إيران بعد 18 عاما أمضاها أسيرا فى العراق.

ووصل الطيار إلى إيران فى إطار مجموعة من 22 عسكريا إيرانيا أطلق سراحهم، وكانت طائرته قد أسقطت فوق الأراضى العراقية عام 1980 فى بداية الحرب بين البلدين.

وقال الطيار الإيرانى البالغ من العمر خمسين عاما فى تصريح صحفى: “إن حبه للوطن والشعب الإيرانى أتاح له المقاومة والبقاء على قيد الحياة فى السجن”.

وكانت إيران قد أطلقت سراح 500 أسير حرب عراقى ليطلق العراق بدوره 23 عسكريا إيرانيا، وجرى هذا التبادل لأسرى الحرب عند مركز خسروى الحدودى بين البلدين فى مقاطعة كرمنشاه، بحضور ممثلين عن اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وقد تم وقتها تبادل 1500 أسير عراقى مقابل 89 أسيرا إيرانيا.

ويأتى تبادل الأسرى هذا بين البلدين فى إطار اتفاق بين البلدين يقضى بمبادلة 380 أسيرا إيرانيا مقابل 5592 أسيرا عراقيا، ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية أرقاما رسمية تكشف أنه تم الإفراج منذ نهاية الحرب بين البلدين عام 1988 عن 52993 أسيرا مقابل 39269 أسيرا إيرانيا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *