تخيل.. القضاء على السمنة من خلال الدماغ وليس المعدة!

كثير من الذين يعانون من “السمنة” عندما يحاولون إنقاص وزنهم، يظنون أن ذلك مرتبط بالمعدة، ويسعون إلى تغيير الطريقة ونوعية الطعام الذى يأكلونه، ولكن دراسة طبية حديثة فجرت قنبلة من العيار الثقيل فى مجال التخسيس وإنقاص الوزن، إذ كشفت أن السمنة يمكن علاجها من خلال الدماغ وليس المعدة.

الدراسة الجديدة المنشورة فى مجلة “The Journal of Clinical Investigations”، أوضحت أن الشهية للأكل وعملية استيعابه فى الجسم تتم بناء على أوامر من الدماغ وليس المعدة كما يسود الاعتقاد.

وبينت الدراسة أن منطقة معينة فى الدماغ تقوم بإفرازات تؤدى إلى شعور الإنسان بالجوع، كما تؤدى إلى شعور الإنسان بالشبع، وبالتالى تصدر أمرا بالتوقف عن الأكل ويؤدى ذلك إلى البدء فى تخسيس الوزن بغض النظر عن نوعية الأكل، بحسب ما نشره موقع العربية.

وأجريت عدة تجارب على فئران ونجح العلماء فى إغلاق “مستقبلات نووية صغيرة” أدت إلى إنتاج مزيد من البروتينات فى الدماغ بما يؤدى إلى القضاء على السمنة دون أى تقييد فى نوعية الطعام.

وكشفت الدراسة أن بروتينا معينا يتم إنتاجه فى منطقة محددة من الدماغ هو الذى يفقد الإنسان شهيته ويجعل الجسم يتوقف عن تناول الأطعمة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *