الرئيسية / توب / تعرّف على ملابس المصريين القدماء!!

تعرّف على ملابس المصريين القدماء!!

بنى المصريون القدماء منازلهم من الطوب اللَبِن والخشب، وكان بيت الفلاح بسيطًا لا يختلف عن كوخ زميله الفلاح الفقير فى الوقت الحالى، أما منزل الغنى فكان كبيرًا مفروشًا بأفخر الأثاث، ومحاطًا بالحدائق الجميلة والبرك الصناعية المليئة بالأسماك، كما أنهم اهتموا بالملابس كما نهتم بها فى وقتنا الحالى ولكن بشكل مختلف، حيث جودة ونوع الكتان الذى يرتدونه وهو من أهم عوامل الشياكة والاهتمام بالمظهر.

ملابس الرجال

كان المصرى يرتدى فى الأحوال العادية إزارًا قصيرًا من نسيج الكتان الرقيق يصل إلى ما بعد ركبتيه بقليل، ويلبس فى مناسبات أخرى فوق هذه الإزار قميصًا أطول يصل إلى عقبيه، وقد يكون هذا فى بعض الأحوال لحمايته من البرد، ولذا  كان يُصنع من نسيج أكثر سُمكًا، ولكن لم يكن شرطًا أساسيًّا، فكثيرًا ما كان يُصنع من كتان رقيق جدًّا يظهر القميص الذى تحته، وذلك كما يتّضح من الرسوم الظاهرة على جدران المقابر.

ومن الملابس التى كان يلبسها الغنى فى الحفلات “قميص الصيد”، وهو قميص من الكتّان يُربط جانباه إلى الأمام.

ملابس النساء

أما المرأة فكانت ترتدى ملابس بسيطة من الكتان الأبيض، عبارة عن مهلهل ضيق غير مكمّم، يكسو الجسم ويُثبّت فوق الكتفين بشريطين من النسيج نفسه، وكانت تلبس فوقه قميصًا آخر به خيوط من الحرير وذلك فى الولائم والحفلات، وقد امتازت الملابس فى الدولتين القديمة والوسطى ببساطتها، أما فى الدولة الحديثة فقد تعدّدت الأزياء وتنوّعت وذلك بسبب الثروات والأموال الطائلة التى امتلأت بها بيوت مصر وقتها.

ملابس الأطفال

كانوا الأولاد يلبسون قميصًا قصيرًا، والبنات يلبسن قميصًا طويلًا، ويضع الأولاد خصلة طويلة من الشعر وتكتفى البنات بخصلة قصيرة، وكثيرًا ما كان الأولاد يخرجون عراة الأجسام حفاة الأقدام.

 

تعليق واحد

  1. موقع جميل

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *