يؤخذ على نابليون بونابرت رغبته الملحّة فى تحصيل الأموال اللازمة لمطالب الحملة

نابليون يرغم المصريين على تغيير عاداتهم وإعدام الممتنع عن دفع الضرائب

نابليون يرغم المصريين على تغيير عاداتهم وإعدام الممتنع عن دفع الضرائب

عندما احتلت الحملة الفرنسية مصر جاءت بمفهوم جديد للحكومة فى الدولة الحديثة التى يتسع مجال وظائفها ليشمل نواحى حياة الشعب المصرى، فأمر نابليون بونابرت بإزالة بعض أبواب الحارات وتوسيع الطرقات وهو ما ضايق المصريين كثيرًا.

كما أكد بونابرت على ضرورة الحصول على ترخيص لمزاولة أى عمل ومعاقبة من ليس لديه أى ترخيص، كما أرغم الأهالى على إضاءة الشوارع والأسواق وتكليفهم بالنظافة أمام منازلهم ونشر متاعهم فى الشمس لقتل الجراثيم، ودفن الموتى فى مقابر خاصة بعيدة عن المساكن.

لكن كعادة المصريين فإنهم رفضوا هذه التغييرات على الرغم من أنها كانت لصالحهم، ولكنهم اعتبروها تدخُّلاً فى صميم حياتهم الخاصة، ولكن يؤخذ على نابليون بونابرت رغبته الملحّة فى تحصيل الأموال اللازمة لمطالب الحملة، ففرض الإتاوات والغرامات على طوائف التجار والمدن والأفراد لمقاومة الحملة، وأعدم الشيخ “محمد كريم” حاكم الإسكندرية حينما امتنع عن دفع الغرامة وصادر بونابرت أملاك المماليك واستولى عليها.

◄طالع ايضا:

شاهد فرشاة الأسنان التى كان يستعملها نابليون بونابرت

 

تعرف على الحملة الإنجليزية الفرنسية على الصين 1859م

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *