الفريق سعد الدين الشاذلي

ابنة الفريق الشاذلى تكشف سر كراهية مبارك لأبيها

من هنا بدأ الخلاف بين الفريق سعد الدين الشاذلى والرئيس الراحل محمد أنور السادات، فها هو اللواء محمد زكى عكاشة أحد أبطال حرب الاستنزاف وحرب أكتوبر يروى شهادته.. طلب الرئيس السادات تطوير الهجوم فى فجر 13 أكتوبر، ولكن الفريق سعد الدين الشاذلى، والفريق عبد المنعم واصل قائد الجيش الثالث الميدانى، واللواء سعد مأمون قائد الجيش الثانى الميدانى، واللواء إبراهيم العرابى قائد الفرقة 21 مدرعة، واللواء أحمد بدوى قائد الفرقة السابعة فى ذلك الوقت، اعترضوا على هذا القرار لأنه لم يكن ضمن الخطة.

شهد سعد الدين الشاذلى تروى سر كراهية مبارك لوالدها 

ذكرت شهد سعد الدين الشاذلى، أنها سمعت عن توبيخ الشاذلى لمبارك بسبب إلغاء الضربة الجوية الثانية، الأمر الذى تسبب فى خسارة فادحة للجيش المصرى فى أعقاب حرب أكتوبر وخلف كراهية مبارك للشاذلى.

سعد الدين الشاذلى يوجه بلاغا للنائب العام ضد السادات

اتهم الرئيس أنور السادات الشاذلى فى مذكراته “البحث عن الذات” فى عام 1978م، بالتخاذل وحمّله مسؤولية الثغرة، وذكر أن الشاذلى عاد منهارا من الجبهة فى يوم 19 أكتوبر وأوصى بسحب جميع القوات فى الشرق، فرد الشاذلى على السادات بنشر مذكراته “حرب أكتوبر”، واتهم السادات بالتنازل عن النصر، موضحا أنه وافق على سحب أغلب القوات المصرية إلى غرب القناة فى مفاوضات فض الاشتباك الأولى، واختتم مذكراته ببلاغ موجه للنائب العام يتهم فيه الرئيس أنور السادات بإساءة استعمال سلطاته.

محاكمة سعد الدين الشاذلى 

تسببت مذكرات الشاذلى فى محاكمته غيابيا فى عهد الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك فى عام 1983م بتهمة إفشاء أسرار عسكرية، وحكم عليه بالسجن 3 سنوات مع الأشغال الشاقة ووضعت أملاكه تحت الحراسة، وحرم من التمثيل القانونى، وجُرِد من حقوقه السياسية.

ليلة القبض على سعد الدين الشاذلى

ألقى القبض على الفريق سعد الدين الشاذلى فى مساء 14 مارس 1992م، فور وصوله مطار القاهرة، بعد 14 عاما قضاها فى الجزائر منها عامان فى عهد السادات، و12 عاما فى عهد مبارك، وصودرت منه جميع الأوسمة والنياشين، وأجبر على قضاء مدة الحكم عليه بالسجن الحربى التابع للجيش الثالث الميدانى، إذ أن الأحكام العسكرية لا تسقط بالتقادم، وليس متاحا بها النقض أو الاستئناف.

نهاية سعد الدين الشاذلى

أفرج عن الفريق سعد الدين الشاذلى بعد صدور عفو عام فى أكتوبر 1993م، وأكمل حياته فى عزلة يكتب ويحلل كخبير استراتيجى، حتى تُوفى فى يوم الخميس 10 فبراير من عام 2011م، بالمركز الطبى العالمى التابع للقوات المسلحة عن عمر يناهز 89 عامًا. وصلى ثوار 25 يناير عليه صلاة الغائب فى الميدان، وشُيع جثمانه فى جنازة عسكرية وشعبية مهيبة بحضور آلاف الضباط والجنود من أفراد القوات المسلحة عقب صلاة الجمعة. 

أسرار الخلاف بين الرئيسين السادات ومبارك وسعد الدين الشاذلي

موضوعات متعلقة:

الشاذلى قائد عسكرى مصرى من طراز فريد

الشاذلى وعبد المنعم رياض أبطال تدمير خط بارليف

رؤساء أركان مصر (6 ) الشاذلى الرأس المدبر للهجوم على خط بارليف

الفريق سعد الدين الشاذلى.. أيقونة حرب أكتوبر

جنرالات أكتوبر.. أبطال صنعوا مجد الانتصار وحققوا الصعاب

تعليق واحد على

  1. هما كده الأبطال العظماء طول عمرهم مكروهين من قيادتهم لانهم بيحسو بالضعف وإنهم قليلين أدامهم تحيا الجيش المصري العظيم الى طلع رجال زي الشاذلي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *