جمال عبد الناصر

الرئيس عبد الناصر فى الشارع لسماع شكوى الفقراء

 كان الصديق المقرب من الرئيس جمال عبد الناصر هو عبد الحميد شقيق زوجته السيدة تحية عبد الناصر، وكان صاحب ورشة لصناعة السجاد، ويعد سر قرب عبد الناصر من عبد الحميد هو أنه يتسم بصفات أولاد البلد ولديه الشهامة وخفة الظل، ولذلك كان عبد الناصر يتقبل منه كل شىء.

 موقف عبد الناصر من آراء الشعب

كان عبد الناصر يتقبل من عبد الحميد أيضا رواية النكات التى يلقيها المصريون ضده ويسخرون فيها من حكمه عندما تولى السلطة فيما بعد، وكان شغوفا بأن يعرف رأى الشعب فيه، وأحيانا  كان عبد الناصر يضحك وأحيانا  كان يمد يده إلى الهاتف ليتخذ قرارا إذا كانت النكتة تعبر عن اختناقات الشعب من سلعة حيوية للفقراء مثل السكر أو الزيت أو الأرز.

 عبد الناصر وحبه لشعبه

كان الرئيس الراحل جمال عبد الناصر لا يتضايق من آراء شعبه السلبية، وكان حريصا أن يسمع الانتقادات جميعها دون امتعاض؛ لكى يحسن من نفسه ويفهم ما يريده الشعب المصرى وينفذه وخاصة مطالب الفقراء البسطاء.

 موضوعات متعلقة

الرئيس جمال عبد الناصر يتدخل شخصيا لإنصاف الفنان محمد عبد الوهاب

محظورات الزواج والمصاهرة فى عائلة الرئيس جمال عبد الناصر

عبد الناصر رفض الإقامة فى قصر عابدين لسبب أخلاقى

علاقة عبد الناصر بالقضاء من قانون 69 لعزل عناصر الإخوان

حيلة ذكية لمحمد حسنين هيكل تنقذ الرئيس عبد الناصر من الشلل!

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *