الرئيسية / توب / علم الفراسة وقراءة الوجه
متعصب

علم الفراسة وقراءة الوجه

كثيرون من الناس ربما لا يعرفون علم الفراسة وقراءة الوجه، أو لا يؤمنون به، لذلك وجب علينا التعريف بهذا العلم وأهميته، فهو علم من العلوم الطبيعية، يمكنك من خلاله معرفة أخلاق الناس الباطنة بعد النظر إلى أحوالهم الظاهرة، مثل الأعضاء والألوان والأشكال. 

اهتمام العلماء بـ “علم الفراسة”

يقول أحمد رياض، مدرب التنمية البشرية، إن علم الفراسة وقراءة الوجه كان – وما زال – يهتم بالعلاقة بين الملامح و السمات الجسدية للفرد وشخصيته، ولم تحيّر هذه العلاقة العلماء فحسب، بل أثارت انتباههم أيضًا.

قراءة وجه سوبرمان

يمكنك من خلال الفراسة تحليل شخصية الفرد، فعلى سبيل المثال، لو تمعّنت وركّزت فى

وجه أى بطل خارق مثل “سوبر مان” ستلاحظ أن حجم الفك والذقن كبير وعريض جدًّا، حيث ترتبط هذه السمات بالقوة الجسدية إضافة إلى قوة التحمل، ولكن العينين الواسعتين والخدين الممتلئين والفم الصغير مع البشرة الناعمة كلها سمات للشخصية الرقيقة البريئة. 

أهمية علم الفراسة

أوضح رياض أيضًا أن هذه الأمثلة تؤكد أن هناك علاقة ملحوظة بين الملامح والسمات الجسدية للفرد وشخصيته، مضيفًا: “يساعد علم الفراسة – أو ما يسمى بعلم قراءة الوجه – على معرفة الشخصية من خلال ملامح وسمات الوجه“. 

علم فراسة الوجه

وأشار رياض، إلى أن علم فراسة الوجه يطلق عليه الغرب اسم “الفيسيونومى”، وهى كلمة أصلها يونانى تعنى قياس الطبيعة، ويمكن من خلال هذا العلم الاستدلال على طبيعة الإنسان بقياس شكل سماته الجسمانية.

موضوعات متعلقة:

“الفراسة” إحدى طرق تحليل الشخصية

الأمام مالك.. اشتهر بقوة الحفظ والفراسة والوقار

تعليق واحد

  1. علم الفراسة

    شكرا لكم علي مقال
    وننتظر المزيد منكم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *