الرئيسية / منوعات / “لو مش مشارك معانا متبقاش علينا” .. مظاهرة النظافة من مجموعة بدايتنا
مظاهره النظافه

“لو مش مشارك معانا متبقاش علينا” .. مظاهرة النظافة من مجموعة بدايتنا

تحت عنوان “بدايتنا” بدأ شباب منطقة المنيل فى تحسين الحياة والمكان الذى يعيشون فيه كنواه لتحسين بلدهم بالكامل، مجموعة شبابية مليئة بالأمل بدأها شابان من أهل المنيل، ولكنها توقفت مؤخرا متأثرة بحالة الإحباط التى أصابت الجميع قبل أن يقرر شبابها العودة للعمل مرة أخرى لإنقاذ المنيل وكورنيش النيل الرائع عليه من أن يتحول إلى مقلب قمامة ضخم.

فى يوم سيطر عليه العنصر النسائى ولعب فيه دور البطولة نزلت مجموعة بدايتنا لتبدأ حملتها للنظافة، الأطفال والشباب والبنات حملوا “الجواريف والمقشات ” معا ولكنهم انتبهوا للمشكلة الرئيسية التى حدثت فى حملات النظافة من قبلهم وهى غياب التوعية وعودة القمامة عقب انسحاب الشباب لذلك اهتموا – إلى جانب التنظيف- بإقامة مظاهرة تطالب بالنظافة.

“لو مش هتنظف متوسخش”، و””ابدأ بنفسك”، و”دور على أقرب سلة قمامة” مجموعة من اللافتات التى حملها شباب بدايتنا خلال مظاهرة النظافة التى قاموا بها لمطالبة سكان المنطقة، والمسئولين عنها على السواء بإنقاذ المنطقة الراقية من تحولها إلى مقلب للقمامة.

ويقول محمد أسامه أحد الشابين الذين أنشئوا حلم بدايتنا ” لقينا منطقة المنيل بتتحول إلى مقلب قمامة كبير برعاية من الحكومة والحى اللى بدأ يشيل الأرصفة الموجودة قدام المدرسة القومية من جهتى الكورنيش وعشان كده قررنا نشتغل بنفسنا وننقذ المنطقة بتاعتنا ونطالب الحكومة والناس بالحفاظ عليها”.

ويتابع أسامه “بدايتنا اكتفت فى الفترة الأخيرة بنشاط الدروس المجانية للأطفال ، هو كان رائع وبيخدم 150 طفل من خلال 30 متطوع لكن كنا محتاجين نرجع الشارع ثانى ونفكر الناس بينا عن طريق حل مشكلة مهمة فى المنيل، وفعلا قدرنا نعمل ده، مع تنظيم حملات جديدة كل أسبوع”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *