الرئيسية / توب / علاقة غريبة تربط الزهايمر بالبدانة

علاقة غريبة تربط الزهايمر بالبدانة

على الرغم من تحذيرات الأطباء والعلماء دوما من مخاطر البدانة، وضرورة الحفاظ على جسم رشيق من أجل صحة أفضل، إلا أن دراسات علمية حديثة أثبتت بعض الفوائد للبدانة! منها نضارة البشرة وتأخر ظهور التجاعيد والأهم انخفاض معدلات الإصابة بمرض الزهايمر (الخرف)! هنا فى كايرو دار تتعرف على التفاصيل.

الزهايمر فى علاقة عكسية مع الوزن!

تشير الدراسات العلمية الحديثة إلى أن معدلات إصابة أصحاب الوزن العادى والبدناء بالزهايمر (الخرف) أقل بكثير من الأشخاص النحيفين! أى أن العلاقة بين الزهايمر (الخرف) والوزن علاقة عكسية. إذ أن النحيفين الذين تتراوح أعمارهم بين 40 و55 عاما معرضين لاحتمالات الإصابة بالزهايمر (الخرف) بنسبة 34% فى مرحلة تالية فى حياتهم مقارنة بأصحاب الوزن العادى والبدناء. الأغرب أن الأشخاص المصابين ببدانة كبيرة تقل احتمالات إصابتهم بالزهايمر بنسبة 29% مقارنة مع الأشخاص ذوى الوزن الطبيعى.

الزهايمر 1

لا داعى للفرح بالبدانة

فى الواقع حتى لو كان للبدانة بعض الآثار التى تحمى أصحابها من مرض الزهايمر  (الخرف)، فالبدانة تصيبهم بالعديد من الأمراض أهمها أمراض القلب وتصلب الشرايين والسرطانات، لذلك فهم  قد لا يعيشون لفترة طويلة تمكنهم من الاستفادة من هذه الميزة. 

لذلك ينصح الأطباء باتباع أنظمة ريجيم صحية ومناسبة تمد الجسم باحتياجاته من العناصر الغذائية اللازمة لنموه والحفاظ على سلامته وحيويته. وممارسة الأنشطة الرياضية بانتظام لضمان صحة نفسية وجسدية وعقلية أفضل وحياة أمتع.

الزهايمر 3

موضوعات متعلقة:

أطعمة الكارى قد تساهم فى علاج الزهايمر

مفاجأه.. السينما تقى من الزهايمر!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *