الرئيسية / طابور الصباح / “سافر أمريكا أو اشترى جمل”.. عقار جديد لعلاج سرطان الرئة وأجسام مضادة مستخلصة من الإبل

“سافر أمريكا أو اشترى جمل”.. عقار جديد لعلاج سرطان الرئة وأجسام مضادة مستخلصة من الإبل

لا يتوقف البحث العلمى ودراسات وجهود الأطباء والباحثين عن محاولة الوصول إلى أدوية وطرق علاج فعالة لكل الأمراض التى تهدد صحة الإنسان، وعلى رأسها مرض السرطان بصوره وأشكاله المتنوعة، والذى تتواصل جهود العلماء من أجل الوصول إلى عقاقير فعالة فى علاجه، وفى نقلة جديدة على هذه الطريق توفر دواء جديد لعلاج سرطان الرئة القاتل، وهو عقار تجريبى تنتجه شركة إنجليزية – سويدية، وحقق نتائج إيجابية مبشرة فيما يخص علاج سرطان الرئة، وأدى إلى تطورات مبهرة فيما يخص علاج هذا المرض الخطير، وهى خطوة إجابية كبيرة إلى جانب ما تم اكتشافه مؤخّرًا عن إمكانية استخلاص أجسام مضادة من الإبل يمكنها القضاء على مرض السرطان بشكل كبير.

العقار الجديد يؤخر تطور أعراض المرض

تنتج هذا العقار التجريبى – الذى يعالج مرض سرطان الرئة – شركة “أسترازينيكا” الإنجليزية السويدية الشهيرة، وهى شركة ناتجة عن اندماج شركتين كبيرتين، هما: أسترا وزينيكا، وعقب الاندماج أصبحت “أسترازينيكا” واحدة من أهم الشركات فى سوق الدواء والمستحضرات الطبية العالمية.

أما عن عقار “أسترازينيكا” الجديد فإنه أثبت فاعلية كبيرة فى تأخير تطور المرض وتقدم أعراضه، ولكن هذا لا يغنى المصابين الذين سيخوضون تجربة العلاج بالعقار الجديد عن ملاحظة التدخين وعلاقته بالإصابة بسرطان الرئة.

سرطان الرئة1

فى سياق متصل، من المتوقع أن تتقدم الشركة الإنجليزية السويدية بعقارها الجديد للسلطات الأمريكية منتصف العام الحالى، لأخذ موافقة طبية على تداوله ضمن باقة العقاقير التى تستخدم فى علاج الأورام، وتأمل “أسترازينيكا” فى أن يساهم العقار الجديد فى زيادة مبيعاتها، وخاصة عقب رفض تراخيص عقاقير أخرى لها، بينما على صعيد الدواء نفسه فقد أكدت نتائج تحليل قدم للمؤتمر الأوروبى لمكافحة سرطان الرئة فى مدينة “جنيف”، أن العقار الجديد قد أوقف تقدم أعراض المرض لدى المصابين الذين تناولوه منذ أكثر من عام.

سرطان الرئة2

 

1.5 مليون مصابون بسرطان الرئة

أما عن سركان الرئة، فتشير التقديرات الطبية والعلمية الحديثة إلى أن هناك ما يقرب من 1.5 مليون شخص مصابون بسرطان الرئة فى العالم، وقد كشفت دراسة عملية حديثة – أجراها باحثون من جامعة “واشنطن” فى الولايات المتحدة الأمريكية – عن أن هناك أجسامًا مضادة يمكن استخلاصها من الإبل، ذات قدرة عالية فى علاج مرض السرطان، وتتفوق على التقنيات المستخدمة حاليًا فى العلاج، كما يمكن أن تساعد هذه الأجسام على وصول الفيروسات القاتلة للخلايا السرطانية بصورة أفضل.

سرطان الرئة3

موضوعات متعلقة

السر وراء وفاة الملايين بمرض سرطان الرئة

احذر.. أشياء بسيطة قد تصيبك بسرطان الرئة

تعليق واحد

  1. اسيل السيد

    طب واللي عايز يسافر يتعالج يروح ازاي 🙁

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *