الرئيسية / سياسة وتاريخ / الرئيس والسياسى والموسيقار يتنافسون على “بولندا”

الرئيس والسياسى والموسيقار يتنافسون على “بولندا”

وسط 11 مرشحا لانتخابات الرئاسة البولندية، يبرز 3 شخصيات عقد الشعب البولندى عليهم الآمال والطموحات لمستقبل أفضل وهم الحاصلون على أعلى نسب تصويتية فى استطلاعات الرأى، أولهم الرئيس البولندى الحالى برونيسلاف كوموروفسكى الأوفر حظا بنسبة 35%، والثانى السياسى المخضرم أندريه دودا بنسبة 27%، والثالث الموسيقار السابق باول كوكيز بنسبة 15%، حيث يتوجه الناخبون البولنديون إلى مراكز الاقتراع اليوم للإدلاء بأصواتهم التى تحدد من يفوز بسباق الرئاسة.

بولندا بعد الشيوعية

أصبحت بولندا بعد انتهاء الحقبة الشيوعية دولة ديمقراطية برلمانية ويتكون برلمانها من مجلسين اثنين، مجلس الأعيان وبه 100 عضو ومجلس النواب وبه 460 عضوا، ورئيس الحكومة هو رئيس الوزراء الذى يعينه رئيس الدولة بناء على نتائج الانتخابات النيابية، وأهم الأحزاب البولندية حزب القانون والعدالة اليمينى ثانى أكبر حزب فى بولندا، وتحالف اليسار الديمقراطى، وحزب الشعب، وحزب الفلاحين.

وتقع بولندا فى أوروبا الوسطى، وتحدها من الغرب ألمانيا وجمهورية التشيك وسلوفاكيا من الجنوب وأوكرانيا وروسيا البيضاء شرقا، وبحر البلطيق ومنطقة كاليننغراد وليتوانيا فى الشمال، وإجمالى مساحة بولندا هو 312679 كيلو متر مربع، حيث تحتل المركز الـ 69 بين الدول الأكبر فى العالم وأكبر 9 فى أوروبا، ويبلغ عدد سكانها حوالى 38500000 نسمة.

برامج مرشحى الرئاسة

برنامج  كوموروفسكى الانتخابى مبنى على ضرورة تعزيز القدرات الدفاعية للجيش بسبب النزاع فى شرق أوكرانيا، بينما يراهن منافسه دودا على العدالة الاجتماعية  ووعود بإلغاء قانون رفع سن التقاعد فى بولندا إلى عمر 67 عاما.

موضوعات متعلقة

ماذا تعنى كلمة شمولية؟!

3 معلومات عن احتفالات روسيا بالذكرى السبعين لأعياد النصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *