الرئيسية / سياسة وتاريخ / رد سعودى فورى على القصف الحوثى لنجران

رد سعودى فورى على القصف الحوثى لنجران

ردا على القصف الحوثى الذى تجدد اليوم الاثنين على مدينة نجران السعودية الحدودية الواقعة على مقربة من محافظة صعدة، مكان تمركز الحوثيين، أرسلت القوات المسلحة السعودية تعزيزات من “مجموعات القوة الضاربة” إلى حدودها مع اليمن بعد ساعات من تبادل عنيف للقصف المدفعى بين القوات السعودية والمقاتلين الحوثيين بزعامة عبد الملك الحوثى المدعومين بميلشيات موالية للرئيس المخلوع على عبد الله صالح.

تجدد قصف نجران

يأتى ذلك فى أعقاب تعرض مدينة نجران السعودية مجددا لقصف حوثى أدى إلى سقوط قتيل و4 جرحى، قبل أن تشن طائرات التحالف غارات على مواقع الحوثيين بالتزامن مع تجدد المعارك اليوم الاثنين، ما يعنى أن الحوثيين نقضوا الهدنة الموقعة لتمرير مساعدات إنسانية للمدنيين اليمنيين.

القوة الضاربة السعودية عند الحدود

فى غضون ذلك بثت قناة العربية الإخبارية صورا لرتل دبابات محملة فوق شاحنات عسكرية ووصفت الأمر بأنه “وصول تعزيزات من القوة الضاربة إلى الحدود”، ما يشير إلى أن التدخل البرى للتحالف العربى فى اليمن قاب قوسين أو أدنى وأن الأيام القليلة المقبلة سوف تشهد تطورا مهما على صعيد الأحداث.

عرقلة الهدنة فى اليمن

ووفقا للوضع القائم فإن القصف الحوثى للأراضى السعودية يشير إلى احتمالية عرقلة الهدنة التى كانت الرياض قد أعلنت عنها قبل أيام، خاصة أن القصف الحوثى المتجدد تزامن مع إسقاط إحدى طائرات التحالف وهى الطائرة المغربية التى نشر كايرو دار قصتها من خلال التقرير التالى: قصة طائرة مغربية أسقطها الحوثيون فى أيام الهدنة (فيديو وصور).

موضوعات متعلقة:

مهمة عاجلة للملك سلمان فى اليمن

سر استهداف عاصفة الحزم مطارات اليمن

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *