الرئيسية / توب / قمة كامب ديفيد.. كيف يخطط الخليج لامتلاك برنامج نووى؟!

قمة كامب ديفيد.. كيف يخطط الخليج لامتلاك برنامج نووى؟!

قمة مهمة فى توقيت بالغ الأهمية تستمد قيمتها الأساسية من الموضوعات المطروحة على جدول أعمالها وهى: أمن الخليج ـ البرنامج النووى الإيرانى ـ الأزمة فى اليمن، ولذلك يترقب العالم بمزيد من الاهتمام ما سينتج عن قمة كامب ديفيد المنعقدة الآن بين الولايات المتحدة الأمريكية ودول الخليج، والتى تشير إلى أنها ستشهد تدشينا لبرنامج نووى عربى على غرار البرنامج النووى الإيرانى.

الخليج والاتفاق النووى

فى أعقاب إعلان لوزان الذى تم التوصل من خلاله إلى اتفاق إطارى يضمن تحجيم البرنامج النووى الإيرانى كان السؤال المطروح إقليميا متى يلتقى الرئيس أوباما بزعماء الخليج للتباحث حول الاتفاق النووى؟! قبل أن يخرج أوباما يوم السبت 4 إبريل ويعلن عن نيته عقد قمة مع قادة الخليج من أجل طمأنتهم حول الضمان الأمريكى لأمن الخليج.

قمة كامب ديفيد (1)

الالتزام الأمريكى بأمن الخليج

وهكذا فهمت إيران وبالتالى فهم قادة الخليج أن ما صدر من واشنطن يعد بمثابة رسالة أوبامية محددة إلى دول الخليج بعد الاتفاق النووى تتضمن الالتزام الأمريكى بأمن الخليج كجزء لا يتجزأ من إستراتيجية الشرق الأوسط لدى الولايات المتحدة الأمريكية، وفى الوقت ذاته بدأ الخليج يفكر فى آليات مواجهة إيران بعيدا عن الرعاية الأمريكية لأمن المنطقة.

قمة كامب ديفيد (2)

الخليج يخطط لامتلاك سلاح نووى

ولذلك خططت العواصم الخليجية الست للحصول على طاقة وأسلحة نووية معادلة لتلك التى تمتلكها الجمهورية الإسلامية الإيرانية؛ غير أن الرئيس الأمريكى باراك أوباما سعى بالأساس إلى عقد اتفاق مع إيران لتقويض البرنامج النووى لتجنب مخاطر الانتشار النووى فى العالم العربى، لكن عندما اجتمع القادة العرب خلال مأدبة عشاء فى البيت الأبيض أمس الأربعاء ـ وفقا لعدد من التقارير الصحفية العالمية ـ استعدادا لقمة كامب ديفيد؛ فقد واجه أوباما عواقب غير متوقعة على الإطلاق ولقى رغبة خليجية فى امتلاك سلاح نووى على غرار التكنولوجيا الإيرانية.

قمة كامب ديفيد (3)

موضوعات متعلقة:

هل تتعهد أمريكا بحماية الخليج من التهديدات الإيرانية؟

مخاطر الاتفاق النووى على بترول الخليج 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *