الرئيسية / توب / سلسلة أساطير الأبراج.. “الحوت” وقصة هروب الحب والجمال
سلسلة أساطير الأبراج.. الحوت وقصة هروب الحب والجمال

سلسلة أساطير الأبراج.. “الحوت” وقصة هروب الحب والجمال

الحوت واحد من أبراج الدائرة المائية، ويضم مواليد الفترة من 19 فبراير وحتى 20 مارس، ويتميز أبناؤه بالكرم والطبيعة الودية، إذ إن مولود الحوت حساس جدًّا، ويتأثر بسهولة بمن حوله ومن تصرفاتهم، كما أنه يحظى بشعبية كبيرة بين الناس من الأهل والزملاء والمحيطين به اجتماعيًّا، ويمتلك مواليد برج الحوت شخصيات حنونة وسلسة، كما أنهم يمتلكون قدرات اجتماعية كبيرة ويستطيعون التكيّف مع من حولهم، ويميلون إلى تكوين الصداقات أينما ذهبوا، وللتعرف على أسطورة برج الحوت والقصة التى منحته جدارة الصعود إلى السماء والاستقرار وسط الأبراج، طالعوا أسطورة برج الحوت فى الطسور التالية، والتى نوردها لكم ضمن سلسلة أساطير الأبراج التى يقدمها لكم “كايرو دار” بشكل يومى منتظم.

أسطورة برج الحوت

يحكى أن “فينوس”، إلهة الجمال عند الإغريق، وإله الحب “كيوبيد”، كانا يمشيان معًا على شاطئ النهر، يكوّنان سيمفونية رائعة للحب والجمال والحياة السعيدة، وبينما هما سائران ظهر لهما وحش عملاق يسمى “تايفون”، وبعد أن كانت ضحكاتهما تملأ المكان صارا يرتجفان خوفًا من نظرات “تايفون” لهما، فناداهما النهر ودعاهما للاختباء فيه، فقفزا فيه وتحوّلا إلى سمكتين بلون القمر، وصارت أسطورة الحوت أو السمكتين التى وضعها “منيرفا” إله الحكمة فى السماء تخليدًا لذكراهما.

موضوعات متعلقة:

سلسلة أساطير الأبراج.. “الحمل” مبعوث الآلهة لإنقاذ المعذبين

“لو هتموت مش هتعمل كده”.. شيء لن يفعله برجك مهما حدث

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *