أهم 3 مراكز بحثية فى إيران

البحث العلمى واحد من أهم ركائز تقدم الأمم، خاصة تلك التى تهتم بالتعليم والتعليم العالى، والجمهورية الإسلامية الإيرانية واحدة من دول الشرق الأوسط التى تولى مراكز صناعة الفكر البحثية “Think Tanks” اهتماما خاصة؛ لذلك نحاول من خلال هذا الموضوع استعراض أهم 3 مراكز بحثية فى إيران.(*)

مركز دراسات رئاسة الجمهورية

يعد مركز رئاسة الجمهورية للدراسات الإستراتيجية (رياست جمهورى مركز بررسيهاى استراتژیک) أحد أهم مراكز دراسات البحوث السياسية والإستراتيجية الرسمية فى إيران ويهتم المركز ـــ الذى يشرف عليه رئيس الجمهورية بنفسه ـــ بالدراسات والأبحاث السياسية والاقتصادية وتقديم المشاريع والمقترحات الإستراتيجية لصناع القرار فى رئاسة الجمهورية فى مجالات العلاقات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والعسكرية والدولية الخارجية، وفقا للسياسات العامة للدولة الإيرانية.

زلزال عنيف يضرب جنوب شرق ايران

مركز دراسات البرلمان

مركز بحوث البرلمان الإسلامى (پژوهش‌های مجلس شورای اسلامی)‎ وهو مركز دراسات البرلمان الإيرانى المعروف باسم مجلس الشورى الإيراني. وقد تأسس فى العام 1992م، واكتمل هيكله البحثى وبدأ فى إنتاج الأوراق السياسية بعد ذلك بقرابة ثلاث سنوات بحلول العام 1995م، أى فى عهد الرئيس على أكبر هاشمى رفسنجانى، وتقوم مهمته الأساسية على تقديم أوراق بحثية سياسية وقانونية تُمَكِّن النواب وصناع القرار من اتخاذ القرار السياسى السليم خاصة فى مسائل التشريعات التى يصدرها مجلس الشورى الإسلامى والتى تبنى عليها بقية مؤسسات الدولة (وزارة الخارجية ووزارة النفط على سبيل المثال) مواقف من الأطراف المتفاعلة فى المعادلة السياسية المطلوبة.

البرلمان الايراني يرفض مجددا الوزير المقترح للشباب والرياضة

معهد دراسات وزارة الخارجية

يحتل معهد الدراسات السياسية والدولية بوزارة الخارجية مكان الصدارة فى السياسة الإيرانية ـ فى كثير من الأحيان خاصة فى أوقات الأزمات ـ كواحد من أبرز الأوتاد التى تعتمد عليها السلطات الإيرانية فى صنع القرار خاصة أن الدبلوماسية الإيرانية إحدى أهم مدارس الدبلوماسية فى قارات العالم القديم ولديها كفاءات مهمة فى مجال تحليل السياسات. وقد ورثت تلك الكوادر فهما عميقا لسياسات البلدان الأخرى جيلا من بعد جيلا. ويتكون المعهد من تسعة قطاعات أو وحدات أو مراكز بحثية تنطوى على الأولويات الإيرانية الرسمية فى دراسة الملفات الدولية وتتشكل فرق أبحاث هذه المراكز التسعة من خبراء سياسيين يعملون فى وزارة الخارجية الإيرانية فضلا عن السفراء السابقين ذوى الخبرة فى الملفات المنوطة بهم وكبار دبلوماسيى وزارة الخارجية وباحثين خارجيين بالإضافة إلى أعضاء هيئة التدريس بالجامعات الإيرانية.

(*) المعلومات الواردة فى الموضوع مأخوذة من ورقة سياسات بحثية منشورة فى مركز صناعة الفكر للدراسات السياسية والإستراتيجية.

موضوعات متعلقة:

لماذا منعت إيران مسئوليها من استخدام الهواتف الذكية؟

إيران تشتعل وفريناز خسروانى كلمة السر (فيديو وصور)

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *