الرئيسية / توب / علشان الميّة أهم.. ستارة جديدة تطردك من تحت الدش “بالعافية”

علشان الميّة أهم.. ستارة جديدة تطردك من تحت الدش “بالعافية”

الاستحمام من العادات الإنسانية اليومية المهمة، يساعد على تجديد النشاط والحيوية، وفى أجواء الصيف بالغة الصعوبة التى نحيها الآن يعتبر الطريقة المثلى للتخلص من الإحساس بالحرارة، وللتخلص أيضًا من الأرق، وتوفير الهدوء والسكينة والمساعدة على النوم، إذ يساعد على الاسترخاء والانتعاش بعد يوم مشحون بالتعب والإرهاق، كما أن له كثيرًا من الميزات والفوائد الأخرى التى لا تعد ولا تحصى على صحة الإنسان وجسمه وحالته النفسية.

Spiky-Shower-Curtain-by-Elisabeth-Buecher-image-1a-630x242

أمام هذه الأهمية والفوائد والتأثيرات، يحب كثيرون من الأشخاص إطالة مدة حماماتهم والبقاء تحت الدش لفترات طويلة فى وقت الاستحمام، وقد تصل هذه الفترات أحيانًا إلى ساعة كاملة عند البعض، وخاصة عند النساء، وهذا للأسف ما ينعكس بشكل سلبى على البيئة، لأنه يهدر كثيرًا من الماء، ولكننا لا نتمكن من مقاومة إغراء انهمار الماء فوق أجسادنا ورؤوسنا وما يوفره لنا من شعور بالانتعاش والاسترخاء.

مع اتساع حدّة هذه المشكلة ومعاناة كثيرين جدًّا من الناس منها، وفى محاولة للحفاظ على المياه، اخترعت الفنانة “إليزابيث بوشر” ستارة حمام مبتكرة – أطلقت عليها اسم “ستارة الحمام الإيكولوجية المحاربة” – والتى تقوم فكرتها على أساس أنها تطردك من تحت الماء بعد 4 دقائق فقط من دخولك تحت الدش، وتحول دون وقوفك تحت الماء، لأنها تتحول إلى مسامير بلاستيكية بعد 4 دقائق فقط من بدء وقت الاستحمام، هذه المسامير غير مؤذية ولكنها مزعجة بالطبع.

ستارة استحمام تطردك من تحت الدش بالعافية لمنع اهدار المياه   2

وعن ابتكارها الجديد، ذكرت “إليزابيث” لمجلة “موشى”mochi magazine أنها لا تقصد بهذه الفكرة أن تسوق لهذا النوع من الستائر، بل إنها تهدف إلى إثارة النقاش حول قضايا المياه، وذلك حسبما أورد موقع mikeshouts.

وتضيف إليزابيث فى حوارها مع مجلة “موشى” قائلة: “يجب أن تخرج من تحت الماء قبل إتمام الـ 4 دقائق حتى لا يتم حصارك تحت الدش بهذه المسامير، من خلال تتمدد أسنان الستارة للتوقف عن إهدار المياه”.


 موضوعات متعلقة:

ستائر 2015 لمنزل بلمسة عصرية

طريقة تنظيف ستائر المنزل بخطوات بسيطة وسهلة

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *