الرئيسية / مدارس وجامعات / لمحاربة النسيان.. تعرف على العوامل المؤثرة فى الحفظ والتركيز

لمحاربة النسيان.. تعرف على العوامل المؤثرة فى الحفظ والتركيز

من المتعارف عليه أن الطلاب فى مدارسنا يعطون اهتماما كبيرا لعملية الحفظ، حيث يقومون بحفظ المادة التعليمية لحين استرجاعها وقت الحاجة إليها وفى أثناء عملية الحفظ غالبا ما ينسى الطالب ما قام بحفظه، وهذا أمر طبيعى جدا ويرجع إلى عدة عوامل نستعرضها لكم فى السطور التالية.

يشير الخبراء إلى أن التعلم الناتج عن الفهم وتدريب العقل والممارسة (كالقدرة على التعميم والاستنتاج) يكون من الصعب نسيانه، أما المواد التى تعمد على الحفظ فقط فإن نسبة الفاقد فيها يتجاوز الـ 50%، لذا وجب على المؤسسات التربوية التركيز على المواد التى من شأنها أن تمكث فى ذاكرة الطالب أكبر فترة، وذلك بحسب ما ذكرته الدكتورة نصرة جلجل فى كتاب سيكولوجية التعلم.

لمحاربة النسيان... تعرف على العوامل المؤثرة على حفظ المواد الدراسية (1)

كما أن استمرار الطالب فى التدريب على المادة التى يذاكرها بعد انتهاء عملية الشرح، فمن شأنه مساعدته على عملية الحفظ بشكل كبير، إذ تشير الأبحاث التربوية أن نسبة التدريب على المادة يجب أن لا تقل عن 50%، فإذا قام الطالب باستغراق ساعة من الوقت لحفظ جدول الضرب، فيجب عليه أن يستغرق نصف ساعة على الأقل فى التأكيد على ما تعلمه.

كذلك، أوضح كتاب سيكولوجية التعلم أن نشاط الطالب بعد عملية التعلم يؤثر تأثيرا كبيرا على كمية الفاقد من المعلومات، فمثلا إذا قام الطالب بحفظ أحد المواد وألحقها بحفظ مادة أخرى بدون أن يأخذ قسطا من الراحة، ستكون النتيجة حدوث عملية تداخل بين المواد المتعلمة، مما ينتج عنه حدوث النسيان، لذلك وجب التنويه على ضرورة أخذ قسط من الراحة بين المادة والأخرى.

لمحاربة النسيان... تعرف على العوامل المؤثرة على حفظ المواد الدراسية (2)

موضوعات متعلقة

“التعليم”: 32 ألف طالب تقدموا بتظلمات من نتيجة الثانوية العامة

تنسيق جامعات 2015.. تعرف على قواعد التوزيع الجغرافى

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *