5 حقائق مثيرة عن الحقيبة المدرسية فى اليابان

الحقيبة المدرسية أحد متعلقات الطالب الأساسية التى لا يستغنى عنها خلال فترة دراسته، الابتدائية، والإعدادية، والثانوية، وحتى فى الجامعة أيضا، ويبدع ويجتهد الطالب والأسرة ومصانع تلك الحقائب سواء، فى ألوانها وأشكالها وإصدارتها التى تختلف من سنة لأخرى، وبانتهاء السنة الدراسية ينتهى عُمر تلك الحقيبة ولكن الأمر مختلف فى كوكب اليابان الشقيق، وفيما يلى نستعرض بعض الحقائق عن الحقيبة المدرسية فى اليابان.

  1. يطلق اليابانيون على الحقيبة المدرسية اسم “راندوسير” وهو مأخوذٌ من كلمة “رانسل” الهولندية التى تعنى حقيبة الظهر.
  2. يستخدم اليابانيون الحقيبة المدرسية منذ 120 عاماً بتصميم واحد يشبه المربع أو الصندوق، باللونين الأسود للذكور والأحمر للإناث.
  3. يستهلك الطفل هذه الحقيبة لمدة 6 سنوات، وقد دخل التصميم إلى اليابان من هولندا فى القرن الـ19، وكان يستخدمها الجيش هناك ثم استخدمها ابن أحد الأمراء اليابانيين فى المدرسة؛ فانتشرت وأصبحت الحقيبة المعتمدة فى اليابان.
  4. حتى التسعينيات من القرن الماضى كان اللونان نفسيهما – الأسود والأحمر – هما السائدان، ولكن الآن دخل عليها ألوان جديدة، بينما تلتزم المدارس المحافظة  بأصولهم وعاداتهم وتقر اللون الأحمر والأسود فقط، كما تتميز تلك الحقائب بغلاء ثمنها الذى يمكن أن يصل إلى ألف دولار أمريكى.
  5. حياة هذه الحقائب المدرسية لا تنقضى بانتهاء مرحلة الدراسة الابتدائية باليابان، فقد تبرعت منظمات غير حكومية بـ120 ألف حقيبة مستعملة لأطفال الدول النامية بمنطقة جنوب شرقى آسيا.

موضوعات المتعلقة

لو كاتبها فى رغباتك.. 7 معلومات وحقائق عن جامعة حلوان

لو هتاخد الخطوة.. 6 معلومات تهمك عن تظلّمات الثانوية العامة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *