الرئيسية / توب / روّق بالك وما تحسبهاش.. طريقك إلى الاسترخاء فى 6 خطوات فقط
روّق بالك وما تحسبهاش.. طريقك إلى الاسترخاء فى 6 خطوات فقط

روّق بالك وما تحسبهاش.. طريقك إلى الاسترخاء فى 6 خطوات فقط

هل تشعر أحيانًا بالضغط والتوتر وعدم القدرة  على التحرك والعمل والتفكير والإنجاز بهدوء واسترخاء؟ من الطبيعى أن نواجه مشكلات تتعلق بالتكيف واستقامة الحالة النفسية وسط هذه الأجواء الصعبة والمتداخلة إلى حدّ الإرباك، ومع تزايد المسؤوليات والأعباء، والشعور بضيق الوقت وثقل المهام الواقعة على عاتقنا، ولكن الذكاء الاجتماعى والعملى فى تنظيم الوقت والقدرات، وترتيب الأولويات والبرامج اليومية، بما يسمح بعبور هذه العقبة الدائمة، وعدم التورط فيها بشكل يومى، خاصة وأن انتهاء هذا العناء لا يبدو متاحًا فى المدى القريب، ولأن الضغط على رأس الحالات النفسية السيئة التى تسيطر على الإنسان لتقوده إلى الملل والشعور بالاكتئاب والعجز، ينبغى العمل الجاد والسريع على التخلص منه كلما أطل برأسه وظهر فى الصورة، خاصة وأن تزايد الضغوط سيقود العامل إلى الإهمال فى عمله، والفنان إلى التراجع عن فنه، والطالب إلى الانصراف عن المذاكرة وعدم الرغبة فى الذهاب إلى المدرسة أو الجامعة، لهذا نقدم فى هذه السطور 6 نصائح وخطوات عملية وذات طابع يومى، ستساعدكم على تجاوز الضغط والتوتر، والوصول إلى حالة الهدوء والاسترخاء، بسهولة ودون عناء كبير.

1- البرنامج الغذائى الذى نتبعه له حصّة كبيرة فى التأثير على الصحة الجسمانية والحالة النفسية، وفى إطار استغلال الطعام فى تحسين الحالة المزاجية والتخلص من الضغوط، يمكنك تناول الشيكولاتة، إذ إنها تفرز مادة فى المخ تزيد من تركيزك وتجعلك نشيطًا بشكل متزايد.

2- فى الإطار نفسه، من المفيد للغاية أن تحرص على تناول العسل الأبيض فى الصباح وعلى الريق، فإلى جنب فوائده الصحية والغذائية العديدة، فإنه أيضًا يحارب الاكتئاب ويساعدك على التركيز والانتباه بشكل أكبر.

3- ممارسة الرياضة بصورة منتظمة تجعلك تشعر بالاسترخاء، لأنها تُنشطّ الدورة الدموية وتجدّدها وتزيد من حيوية الجسم وكفاءة أعضائه وعملياته الحيوية، وهو ما يزيد نشاطك ويجعل تشعر بالتركيز بصورة أكبر.

4- تناول اللبان بين الحين والآخر يطرد الصداع ويقلل من نسبة التوتر التى تشعر بها، وذلك لأنه يعمل على تنشيط الدورة الدموية ويحفز بعض الغدد على إفراز مواد كيميائية تدعم الشعور بالهدوء والاسترخاء.

5- حاول الاسترخاء من خلال التأمل مثلا فى البحر أو فى السماء، فالمكان الهادئ والمريح يقلل من نسبة التوتر والقلق، والتى من الممكن أن تصيبك وتجعلك تشعر بضغط زائد على أعصابك.

6- الاهتمام بمظهرك له دور كبير ومهم، لهذا عليك المداومة على تسريح شعرك، إذ سيساهم هذا السلوك فى إزالة الضغوط التى تتعرض لها، وأيضًا يمكنك استنشاق زيت العنبر لأنه محارب قوى يزيل الاكتئاب ويخلصك من القلق.

موضوعات متعلقة

أكبر 7 مكتبات فى العالم

نفسنة ورغى وتوتر.. 6 شخصيات نسائية لا يجب أن تتعاملى معها

أسمع كلامك أصدقك.. 6 خطوات تقودك لإقناع الآخرين والتأثير فيهم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *