الرئيسية / توب / مع الاعتذار لسعاد حسنى.. 12 دليلا على أن “البنت مش زى الولد”

مع الاعتذار لسعاد حسنى.. 12 دليلا على أن “البنت مش زى الولد”

قبل عدّة عقود غنّت سندريلا الشاشة العربية، الفنانة سعاد حسنى، أغنيتها الشهيرة “البنت زى الولد”، من كلمات الشاعر سعاد حسنى، ومع التطور الثقافى والاجتماعى الذى كان المجتمع المصرى يشهده فى هذا الوقت، ومنح المرأة قدرًا كبيرًا من حقوقها، وخروجها واقتحامها للمجال العام، تعامل الجميع مع هذه الجملة الشعرية ذات الطبيعة العاطفية على أنها حقيقة، بينما تواترت الدراسات والنظريات العلمية فى وقت لاحق لتثبت خطأ هذه الجملة، وتؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن “البنت مش زى الولد”، إذ إن هناك فروقًا كبيرة بين الذكور والإناث، وثمة اختلافات عديدة تنشأ بين الجنسين منذ طفولة كل منهما، وفى هذه السطور ننشر لكم 12 فارقًا عمليًّا وعلميًّا تؤكد بالدليل أن كثيرًا من التمايزات تقف بين الأولاد والبنات، وفقًا لما أورده موقع brainfitnessforlife العالمى.

1- دماغ الفتاة تنمو وتتطوّر بشكل متوازن أكثر من دماغ الولد، والتى تنمو وتتطور بوتيرة أبطأ وأقل كفاءة.

2- تركيبة الدماغ عند الصبيان مختلفة، إذ يتمتعون بقدرة أكبر على التحليل، ويبرعون فى مجال الرياضيات أكثر من البنات.

3- البنات تستخدم نصفى الدماغ، لهذا نجدها متميزة فى الوعى العاطفى والانفعالى، وفى أنشطة أخرى مثل القراءة، بينما نجد النصف الأيسر من الدماغ عند الصبيان، والذى يتحكّم فى التفكير، ينمو ويتطور بشكل أبطأ من الجزء الأيمن الذى يتحكم فى القدرة على إدراك مواقع الأشياء وارتباطها بعضها.

مع الاعتذار لسعاد حسنى.. 12 دليلا على أن البنت مش زى الولد (1)

4- الفتيات يستطعن عمل أكثر من شىء فى الوقت نفسه، لأنها تستخدم نصفى الدماغ فى الوقت نفسه، ومن ثمّ فإنهن يستطعن العمل طوال الوقت تقريبًا، بينما يفضل الصبيان تركيز اهتمامهم على مهمة واحدة.

5- دماغ الفتاة ينمو ويتطوّر بشكل متوازن أكثر، ما يزوّدها بقدرة على استخدام نصفى الدماغ، فنجدها تبرع فى أنشطة مثل القراءة والوعى العاطفى والانفعالى.

مع الاعتذار لسعاد حسنى.. 12 دليلا على أن البنت مش زى الولد (1)

6- فيما يتعلق بالعاطفة، فالجانب العملى عند الصبيان يغلب قوة العاطفة لديهم، بينما تتميز الفتيات بعاطفة جياشة وحسّ مرهف ورقّة فى المشاعر.

7- لا تعتمد الفتيات على السرعة فى أداء الأعمال، أكثر من التركيز على الدقة والكفاءة، ومن ثمّ فإنهن يستهلكن وقتًا أطول، بينما يعتمد الصبيان فى أداء الأعمال على السرعة فى إنجازها ولهذا يستهلكون وقتًا أقل.

8- تسبق الفتيات الصبيان بستة أشهر تقريبًا بمجرد بلوغهن سن الخامسة.

مع الاعتذار لسعاد حسنى.. 12 دليلا على أن البنت مش زى الولد (2)

9- يميل الصبيان إلى الألعاب العدوانية والتى تتميّز بقدر من الخشونة، لأنهم يرون أنفسهم أقوياء جسديًّا، لهذا يفضلون ألعابًا تتطلّب مساحة أكبر ويحتاجون للهواء الطلق للعب والانطلاق.

10- يميل الصبيان إلى الثقة بالنفس فى اتخاذ القرار، ومن ثمّ يلجأون الى الاستقلالية فى سن مبكرة، بينما تبدو البنات خائفات ومتردّدات لوقت طويل، ويبدين حركات جسديه وتعبيرات على الوجه تنم عن الخوف والتوجّس طوال الوقت.

11- يتفوق الصبيان على البنات فى القدرة على حل العمليات الحسابية المعقدة والتفكير المنطقى والمنظّم.

12- فيما يتعلق بالنمو اللغوى، نجد أن الإناث أسرع من الذكور فى اكتساب مهارات الكلام، وأنهن يستطعن صياغة جمل أطول وتركيب أحاديث إنشائية منتظمة ومتماسكة.

مع الاعتذار لسعاد حسنى.. 12 دليلا على أن البنت مش زى الولد (3)

موضوعات متعلقة:

لو موهوب خد خطوة.. كيف تصبح كاتبًا مشهورًا فى 7 خطوات؟

لو ناوى تتعلّم برّه.. 7 شروط للعمل بالخارج خلال الدراسة

اجمد وخلّيك قدّ المسؤولية.. كيف تتخذ قرارًا صحيحًا فى 4 خطوات؟

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *