الرئيسية / توب / ما تربيش مريض نفسى.. 4 عادات سيئة تؤثر على مشاعر طفلك

ما تربيش مريض نفسى.. 4 عادات سيئة تؤثر على مشاعر طفلك

تحتاج تربية الأطفال إلى قدر كبير من المعرفة والثقافة والإلمام ببعض المبادئ العلمية والنفسية، حتى لا نقع فى بعض أخطاء التربية فى أثناء تعاملنا مع أطفالنا ونحن لا ندرى، خاصة وأن نفسية الطفل تكون بيضاء وسريعة التأثر بكل التفاصيل والعوامل المحيطة به، والتى تعتبر كلها مدخلات تربوية تساهم فى صياغة شخصيته وأفكاره وطريقة نظره للأمور، اليوم، وحتى لا تتورطى فى أخطاء تربوية مزعجة، نستعرض معك أبرز 4 أخطاء تربوية شائعة، قد اقع فيها كثيرات من الأمهات والآباء، والتيى من شأنها التأثير على نفسية الطفل وسلوكياته.

1-   التقليل من مشاعر الطفل وتجاهله

من أكثر الأخطاء التى تقع فيها كثيرات من الأمهات، عدم فتح قلوبهن وصدورهن لأطفالهن وقت احتياجهم لهذا، فأحيانًا ما يشعر الطفل بالخوف أو الغضب من شىء معين، بينما على الجانب الآخر قد تستهين به الأم، وتضيع فرصة أن يفتح ابنها قلبه لها، ويعبر عن مشاعره ويتحدث معها بصراحة.

101536974_painted hands

2-   عدم اتخاذ الطفل كصديق

من أكثر الأخطاء والممارسات السلبية التى تؤرق الطفل نفسيًّا، إحساسه بعدم اتخاذه صديقًا للأم، وعدم مشاركته فى بعض الآراء، حتى ولو كانت بسيطة، فغالبًا ما تُظهر بعض الأمهات أنهن قادرات على مواجهة المشكلات وحلها والتغلب على مصاعب وتوترات الحياة بنفسها دون الحاجة إلى أحد.

children_safety2

3-   القواعد غير الثابتة

إذا لم توضحى لطفلك الأمور الصحية من الخاطئة، فلا تتوقعى أن يتمكن من التفرقة بين ما هو جيد وما هو سىء،فإذا لم تتحدثى مع طفلك عن توقعاتك، فأنتِ بهذا تتركينه فى حيرة بشأن كيفية التصرف الصحيح، وحينها لا تلومى إلا نفسك، إذ يحتاج الأطفال إلى قواعد ثابتة ليتمكنوا من التفرقة.

Three kids giving thumbs up sign

4-   التعامل مع الطفل كامتداد لكِ

حاولى ألا تظهرى لطفلك أنك مهتمة بمظهره ونجاحه وسلوكياته لأن هذا يعود لك فقط، بل احرصى على أن توضحى له أن مظهره ومستواه الاجتماعى مرتبطان بالضرورة بشخصيته أو أدائه الدراسى أو سلوكه وعدد أصدقائه، فواجبك أن تشعرى طفلك بأنكِ تحبينه لشخصه وليس بسبب شىء آخر. 

موضوعات متعلقة:

لو موهوب خد خطوة.. كيف تصبح كاتبًا مشهورًا فى 7 خطوات؟

لو ناوى تتعلّم برّه.. 7 شروط للعمل بالخارج خلال الدراسة

اجمد وخلّيك قدّ المسؤولية.. كيف تتخذ قرارًا صحيحًا فى 4 خطوات؟

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *