الرئيسية / مدارس وجامعات / بعيدا عن شرح المنهج.. دور المعلم فى توعية الطلاب صحيا

بعيدا عن شرح المنهج.. دور المعلم فى توعية الطلاب صحيا

فى الواقع تعتبر مهمة المدرس الأولى هى تلقين العلم وشرح المناهج للطلاب، ولكنها ليست مقصورة على ذلك فحسب، بل عليه أيضا أن يعلمهم المبادئ والأصول الصحية السليمة، لأن ذلك الأمر لا يعتمد على حشر أذهان الطلاب بالمعلومات الصحية، ولكن من خلال تدريبهم وملاحظتهم كى يتبعوها فى حياتهم الخاصة، وتصبح عندهم فى حكم العادة يعلمونها بغير تفكير، ثم ينقلونها بدورهم إلى أهلهم وأصدقائهم فى بيوتهم وفى البيئة التى يعشيون فيها، وبذلك يكون المدرس قد وجه رسالته نحو رفع المستوى الصحى للمجتمع لنشر التعليم والمبادئ الصحية بين أفراده.

المعلم واكتشاف الحالات المرضية

وبحكم أن المدرس على اتصال مباشر بطلابه كل يوم أثناء العام الدراسى، فيمكنه أن يكتشف كل ما يطرأ على صحتهم من تغيير بمجرد حدوثه، وأن يكتشف الكثير من الأعراض المرضية والعيوب الجسمية والنفسية والعصبية فى وقت مبكر قبل أن تجتاح جسمه.

فإذا لاحظ المدرس أن المستوى العلمى للتلميذ قد تأخر بعد أن كان متقدما على أقرانه فى الفصل، أو أنه غير متيقظا للدرس دون سبب ظاهر، فقد يكشف ذلك عن أسباب مرضية مثل إصابته بالأمراض الطفيلية أو الأنيميا الغذائية (فقر الدم) نتيجة قلة الغذاء أو قد يكون ذلك التأخر بسبب اضطراب العلاقة بين التلميذ ووالديه فى المنزل أو القسوة الزائدة عليه.

موضوعات متعلقة

لو منحتك فى الصين.. خطوات إجراء مقابلة دراسية ناجحة (2)

نصائح مهمة عند التقديم على استمارة منحة دراسية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *