الرئيسية / توب / كورس صحافة الفيديو 2 .. كيف تستخدم حركة الكاميرا فى الحدث

كورس صحافة الفيديو 2 .. كيف تستخدم حركة الكاميرا فى الحدث

هل تعلم أن المهم فى اللقطة ليست فقط الزاوية أو عدد الأشخاص التى توجد فيها ولكن أيضا حركتها، هل كانت سريعة أم بطيئة أم معتدلة، لكل حركة معنى واستخدام بحسب الحدث، ومن هذا المنطلق نقدم لكم الحلقة الثانية من إعداد أسامة جميل، مدير وحدة صحافة الفيديو بجريدة اليوم السابع:

الحركة المصورة التى نراها، ليست مجرد مشاهد أو أشخاص تتحرك، ولكنها عنصر من عناصر الأداء الفنى، يتكامل مع عناصر أخرى (الحوار والموسيقى والتعليق الصوتى وتتابع الحدث) حتى يصل المضمون للمشاهد.

الحركة البطيئة

تعطى شعور بالهدوء والسكينة … أوتعكس أحساس الخمول والكسل.. وقد ترمز أيضا  إلى الثبات والحزم والثقة .

الحركة المعتدلة

تعنى الاعتدال وتعطى شعور بالاطمئنان وتعكس المظهر العادى المألوف لطبيعة الأشياء.

الحركة السريعة

تولد الإحساس بالنشاط والحماس ، وتدل أيضا على العنف أو الحدة ،  وقد تعكس الإحساس بالمرح ، أو الإقدام، أو الفرار والهروب، وإذا زاد معدل السرعة تعطى شعور بالخوف والذعر.

وكل هذه الأحاسيس يشعر بها المشاهد من خلال تناغم الصورة مع الموسيقى المختارة واللقطة المناسبة وطريقة السرد الممتعة المختصرة قدر الإمكان بلا مط أو تطويل.

 

موضوعات متعلقة:

عدسة ثابتة أم مقربة.. أيهما أفضل للتصوير؟

تحدى لكل مصور يسعى للاحتراف.. كيف تكون مبدعا فى لقطة مملة؟!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *