الرئيسية / توب / كورس إتيكيت..كيف تتعامل فى اختلافات الرأى مع الآخرين؟

كورس إتيكيت..كيف تتعامل فى اختلافات الرأى مع الآخرين؟

“الإختلاف في الرأى لا يفسد للود قضية”..جملة تلخص إتيكيت الاختلاف فى الرأى مع الآخرين،  إلا إن مجتمعاتنا الشرقية تعودت على عدم تقبل الاختلاف في الاراء أو وجهات النظر ويرجع هذا لعدم وجود بيئة محيطة تدفع الآخر للتعبير عن آرائه بصراحة، لأنه يعرف أن المجتمع من حوله لا يتقبل الآراء المعارضة.. وفى كورس الإتيكيت تقدم رانيا رضا، خبيرة الإتيكيت، قواعد الذوق والإتيكيت فى التعامل مع اختلاف الرأى مع الآخرين.

تقول رانيا رضا، خبيرة الإتيكيت، ل”كايرو دار” أنه عندما يفعل ابنك أى تصرف لا ترضى عنه لا تقم بتعنيفه بلا أسباب ولا تقول له “لا”، ولكن يجب أن تشرح له عواقب فعله الذى يسبب له الضرر، مع شرح وجهة نظرك لعدم رغبتك فى أن يفعل تصرف معين أو يقول كلمات معينة، لذا  يجب توعيته منذ البداية علي احترام الاختلاف في الرأى وعدم الرفض لمجرد الرفض.

وتشير إلى أن الاختلاف فى الرأى في محيط العمل له عدة أسباب ولكن يجب دائماً الانتباه إلى درجة الصوتعند عدم تقبل الرأى الآخر، لأن ارتفاع حده الصوت توحى بالإختلاف بطريقة تهديدية أو تخويفية.

وتوضح أننا يجب أن نسمع وجهه نظر الشخص الآخر ومحاوله الاتفاق مع وجهه نظره في المقام الأول مع توضيح وجهة نظرك بهدوء وليس من الضروري أبداً أن يقتنع أحد الطرفين بوجهة نظر الآخر ولكن الأهم الاستماع إلى الرأى المعارض باحترام وإبداء وجهه نظرك بهدوء وذوق.

وعن الاختلاف فى الرأى فى محيط الأهل والأصدقاء ترى رانيا رضا أننا يجب أن نكون أكثر صراحة وأكثر حرية، فمن الممكن أن نقول آرائنا بكثير من العفوية بدون الحذر من استفزاز الأطراف الأخرى.

وتابعت أننا يجب أن نفكر دائماً فى كل كلمة قبل إلقائها على العامة من الأصدقاء أو الأقارب أو زملاء العمل والحذر ألا يتحول اختلاف الرأى إلى مشكلة شخصية، لذا فإن اختلاف الرأى لا يفسد للود قضية، لذا يجب احترام آراء الغير وإبداء آرائنا باحترام وبطريقة مهذبة.

موضوعات متعلقة:

كورس إتيكيت .. كيف تتعامل مع الشائعات فى العمل؟

كورس اتيكيت..7 أشياء يجب أن يفعلها الطالب داخل لجنة الامتحان

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *