الرئيسية / توب / كورسSales..لو عايز تبقى رجل مبيعات شاطر اعرف أنواع شخصيات العملاء

كورسSales..لو عايز تبقى رجل مبيعات شاطر اعرف أنواع شخصيات العملاء

يواجه رجل المبيعات مشاكل كثيرة تتطلب الصبر ومعرفة كيفية التواصل مع العملاء والمستهلكين، حيث يختلف الأمر وفقاً لطبيعة شخصية العميل، ومن خلال كورس المبيعات sales نقدم لك طرق التعامل مع نوعية الشخصيات التي من الممكن أن تصادفك وكيف تحلل شخصياتهم من الجانب العقلاني و العاطفي  حتى تصبح رجل مبيعات ناجح.

1- الشخصية الودودة:

هي الشخصية التي يتميز صاحبها بأنه عاطفي أكثر منه عقلاني ويتجاوب مع رسالتك البيعية بشكل كبير، لكن التعامل معه ليس سهلاً كما تعتقد، لأن هذا النوع من الشخصيات يكون مذبذباً وهدفه إرضاء كل من حوله، فمن الممكن أن يعطل إتمام عملية البيع، وطريقة التعامل معه أن تبني علاقة مودة معه و تحاول قدر الإمكان أنك تقلل من المؤثرات الخارجية التي تؤثر على قرار الشراء لديه ولا تمل من المفاوضات معه، لذا لا تمل من التفاوض وأصبر عليه.

2- الشخصية التحليلية:

وهى شخصية تتميز بالعقلانية ولا تتجاوب مع عمليات البيع،  ولكى تبيع أي شيء لهذه الشخصية فلا بد أن تعطيهم قدر وافي ومتكامل من المعلومات حول السلعة أو المنتج ولا بد أن تتفهم جيداً خصائص السلعة وتركز على نقاط القوة الخاصة بالمنتج أو الخدمة وتملك الأدلة التي تثبت صحة كلامك.

3- الشخصية الواثقة:

وهذا نوع من الشخصيات غير العاطفية والتى تقدر الوقت والمجهود وهي شخصية غاية في التركيز وتدقق في التفاصيل، ولا تقبل أي شكل من أشكال الخطأ في إتمام الصفقة أو عملية البيع، ولكى تتعامل مع هذه الشخصية لا بد أن تكون “سيد قرارك” وتعطيهم احساس بالثقة في النفس وأنك لا تحتاج إجراءات مطولة لكى تتمم عملية البيع.

4- الشخصية المنبسطة:

و هى شخصية حازمة وعاطفية واجتماعية في نفس الوقت، وتحب أن تكون مركز الاهتمام، والتعامل مع هذه الشخصية سهلاً لأنها شخصية اجتماعية ولطيفة ومع ذلك تأخذ وقتاً كبيراً في الإقناع بالمنتج أو الخدمة ، لذا لا بد أن تتعامل مع هذه الشخصية بشكل خاص، وتكون صريح ومختصر وواضح في تقديمك للمنتج، و تبتعد عن الإطالة و الملل، وكن دائماً متحمساً للمنتج و الفكرة التي تقدمها.

موضوعات متعلقة:

كورس بيزنس:5 أشياء تؤثر سلباً على مشروعك..منها قلة التسويق

كورس تنمية بشرية ..كيفية إقناع العميل بشراء سلعه؟ “2 ”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *