الرئيسية / توب / اتسحر فول من غير قشر وامشى نص ساعة بعد الفطار واستبدل الكافيين بالينسون والكركديه واعرف أفضل أوقات المذاكرة من 3 لـحد المغرب وبعد السحور بساعة

اتسحر فول من غير قشر وامشى نص ساعة بعد الفطار واستبدل الكافيين بالينسون والكركديه واعرف أفضل أوقات المذاكرة من 3 لـحد المغرب وبعد السحور بساعة

هل علينا رمضان بكل روحانياته وعاداته وطقوسه تزامنا مع بداية امتحانات الثانوية العامة التى تعتبر عبأ على الطالب، ويزيد هذا العبء بتزامن الامتحانات مع شهر رمضان والصيام ، وهو ما دفع دار الإفتاء المصرية لإصدار فتوى  بجواز إ فطار الطالب إذا لحق به أذى وضرر فى دراسته وامتحاناته بسبب الصيام، وهو ما أكدت معه أنه لا يجوز الإفطار إلا إذا كان الضرر الذى يلحق بالطالب مؤكدا ويعوقه عن أداء الإمتحان.

ولكن ولأن شهر رمضان لا يأتى سوى مرة واحدة فى السنة ، كما أنه يمكن للطالب أن يصوم ويؤدى مذاكرته وامتحانه إذا إتبع نظاما غذائيا صحيا وبعض العادات والنصائح التى تعينه على المذاكرة والصيام معا.

التغذية ونوعية الطعام الذى يتناوله الطالب وعاداته تؤثر على درجة تركيزه واستيعابه وهو ما يؤكده الدكتور محمد سيد مسعود أستاذ التغذية والذى يقدم مجموعة من النصائح للطلاب المقبلين على الامتحانات خلال شهر رمضان تساعدهم على مواصلة الصيام مع حفظ الطاقة لمواصلة المذاكرة.

ويقول د مسعود أن الجسم فى رمضان يفقد كمية كبيرة من السكر فى الدم و السعرات الحرارية التى تمد الجسم بالطاقة، لذلك على الطالب شرب كميات كبيرة من الماء على فترات فى ساعات الإفطار،  مؤكدا أن قلة نسبة المياه فى الجسم تؤدى لزيادة نسبة الأملاح، كما ينصح باستخدام الزيوت الطبيعية فى إعداد الطعام والابتعاد عن الدهون والزيوت المصنعة والمقليات التى تؤدى إلى اضطرابات الهضم والمعدة وإفراز الغازات.

ونصح أستاذ التغذية بضرورة إزالة  قشر الفول عند تناوله فى السحور حتى لا يؤدى إلى مشاكل بالقولون، والإكثار من المواد المرطبة كالفواكه والخضراوات وخاصة البطيخ والخيار والخس.

وأضاف دكتور محمد مسعود أن هناك العديد من العادات الخاطئة التى يمارسها المصريون قد تؤثر تأثيرا سلبيا على الصحة والنشاط والتركيز،  مؤكدا أنه يجب على  الطالب تجنب شرب كميات كثيرة من المياه دفعة واحدة بعد أذان المغرب مباشرة لأن ذلك  يساعد ذلك على حدوث انفجار بكرات الدم الحمراء، وتجنب تناول المياه الغازية التى تؤدى إلى جفاف الكلى، كما قدم مجموعة من النصائح الهامة يجب إتباعها

–         الإفطار على ثلاث تمرات وكوب لبن.

–         شرب مياه فاترة تدريجيا بعد الإفطار.

–         الابتعاد عن شرب الشاى والقهوة والمنبهات فهى تنبهك لوقت قليل وبعدها تصيبك بالخمول خاصة بعد الأكل واستبدالها بالكركديه والينسون وهى مشروبات تساعد على يساعدوا هدوء الأعصاب.

–         الأكل تدريجيا وعلى مراحل فدفع الطعام مرة واحدة يسبب الخمول.

–         تناول المكسرات بكميات مناسبة فهى تساعد على إفراز هرمون السعادة.

–         الحفاظ على عدد ساعات النوم بحيث لا تقل عن 6 ساعات ولا تزيد عن 8 ساعات

–         على الطلاب مرضى السكر والأمراض الأخرى الرجوع للطبيب واتباع نظم غذائية خاصة بهم

–         بدأ المذاكرة بعد تناول السحور أو الإفطار بساعة

–         وأفضل وقت للمذاكرة هو من بعد وقت السحور بساعة وحتى الساعة التاسعة صباحا، وفيها يكون الجسم فى أقصى درجات التركيز.

ولأن الطالب يتعرض لضغط نفسى كبير خلال فترة الامتحانات ينصح دكتور محمد على استشارى الطب النفسى بضرورة دعم الأهل والأصدقاء للطالب لأنه يتأثر بكل ماحوله ، و على الطالب استغلال أوقات المواصلات وانتظار الدروس الخصوصية فى قراءة القرأن أو قراءة بعض الدروس .

كما ينصح استشارى الطب النفسى بأن يواظب الطالب  على المشى نص ساعة بعد الإفطار مباشرة لأن لها  تأثير مهم على الصحة النفسية  وهضم الطعام وللترفيه عن الطالب.

واقترح  دكتور محمد جدول مواعيد للطالب فى رمضان لتنظيم وقته ، موضحا أهم الساعات التى يزيد فيها قدرته على الاستيعاب وحفظ المعلومات وهى من الساعة الثالثة عصرا وحتى أذان المغرب، والنوم فى الوقت من الساعة الثانية ليلا حتى التاسعة صباحا، مؤكدا ضرورة أخد خمس دقائق راحة كل ربع ساعة مذاكرة لأنها تساعد على زيادة درجة الحفظ والاستيعاب.

فيما أكد الدكتور أيمن خليل خبير التنمية الذاتية ضرورة أن يكون  الطالب مدركا لأهمية الوقت و تنظيمه وفقا لقدراته وطبيعته ووضع أولويات للمواد الدراسية، موضحا مدى أهمية وضع موعد لبداية ونهاية أى مادة حتى لا يسرقه الوقت فى مادة معينة دون الباقى.

ونصح باستخدام الوسائط المتعددة فى المذاكرة كالصور والفيديو واستخدام الألوان، لأنها تساعد على  سرعة الاستيعاب وتخزين المعلومة واسترجاعها بسهولة، كذلك تبادل الملخصات مع الأصدقاء مما يساعد على  الانجاز فى الوقت.

وشدد الدكتور أيمن على أهمية وضع جدول مهام  بميعاد العبادات والصلوات والمذاكرة وتجنب المذاكرة لفترات طويلة متواصلة، مع ضرورة أخذ استراحة 10 دقائق كل ساعة.

وأضاف أن المذاكرة فى رمضان مع طبيعة اليوم قد يقل منحنى الطاقة الخاص بالطالب فى ساعات الصيام ، لذلك على الطالب استخدام حيل وطرق مناسبة لاستغلال كامل طاقته.

ويضيف عند الشعور بأنك فى أعلى حالات طاقتك عليك بمذاكرة المواد الأصعب وعندما يقل مستوى الطاقة لديك ذاكر المواد الأسهل، وقلل من استخدام مواقع التواصل الاجتماعى ومشاهدة المسلسلات والبرامج الرمضانية ، مؤكدا على ضرورة  عدم الحرمان الكامل منها، وضرورة وضع موعد محدد للترفيه ولكن مع عدم الإفراط ، وضرورة البحث عن شخص ما يحفزك ويقف بجانبك، مؤكدا أن الأباء والأمهات خير من يقومون بهذه المهمة .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *