الرئيسية / باب على العالم / معلومات لا تعرفها عن أحذية الكعب العالى..الرجال أول من ارتداها ثم قلدتهم النساء ولويس الرابع عشر أشهر من استخدمها

معلومات لا تعرفها عن أحذية الكعب العالى..الرجال أول من ارتداها ثم قلدتهم النساء ولويس الرابع عشر أشهر من استخدمها

ترتدى كثير من الفتيات الأحذية ذات الكعب العالى ولكن لم يفكر أحد من قبل فى تاريخ هذه الأحذية ومن أول من ارتداها، وفى السطور التالية نتعرف سوياً على تاريخ ارتداء الأحذية ذات الكعب العالى.

لويس-الرابع-عشر

كان الرجال هم أول من ارتدى الكعب العالى، وبالتحديد فى العصور الوسطى، حيث كانوا يرتدون أحذية خشبية تسمى أحذية “باتن”، اعتماداً على ما هو موجود فى متحف حذاء باتا فى تورنتو بكندا.

وكان الفرسان فى بلاد فارس يرتدون الكعب العالى لتثبيت قدم الفارس على الخيل، وكانت هذه الأحذية على شكل وعاء من السيراميك فى القرن التاسع الميلادى،  وفي بعض الأحيان يقترح على الفارس ارتداء الكعب لتجنب مشكلة انزلاق القدم إلى الأمام عند ركوبه على الخيل.

464448167_10

وقد ساعد الكعب العالي في تأمين مواقف  المتسابقين في رمي السهام بطريقة أكثر فعالية، وكان ارتفاع الكعب حوالى 3.8 سم.

و في عام 1955 أرسل الشاه الفارسي بعثة دبلوماسية إلى  أوروبا، فانبهر الأوروبيين بالثقافة الفارسية، و خاصة بطريقة ملابسهم، مما أدى إلى إجتياح ثقافة إرتداء الكعوب العالية  في أوروبا آنذاك بحيث إعتبرها الأرستقراطيين شيئا جريئاً معبرا عن  الرجولة والكمال.

وظهر الكعب العالى فى أوربا عام 1600 م وكان يميل للمقدمة للمساعدة في القبض على الركاب، وكان يميل إلى الحافة الأمامية لمنع الكعب الممدود من أن يعلق في الشجيرات أو الصخور، وكانت هذه الأحذية تشبه أحذية ركوب الخيل وخاصة أحذية رعاة البقر حالياً.

و عندما بدأت الطبقات الدنيا من الأوروبيين بإعتماد إرتداء هذه الكعوب قام الأرستقراطيين بزيادة طول كعوبهم ليتميزوا عن هذه الطبقات، كما  قاموا بتزيينها  بالإكسسوارت الغالية.

٦٢

ولم يكن كريستيان لوبوتان أول من استخدم اللون الأحمر في الأحذية، بل سبقه في ذلك ملك فرنسا, لويس الرابع عشر، فصمم حذاء يبلغ طوله متر وثلاثة  وستون، بحيث تميز بالنعل الأحمر والذي كان رمزا لمكانته، و قد أصدر مرسوما لمنع أعضاء محكمته من لبسه، و قام بتخصيصه للفئة المفضلة لديه.

وفى عام 1630 م كانت النساء تحاول التشبه بالرجال عن طريق قص شعرها بشكل قصير و إضافة الكتافيات إلى ملابسها و تدخين السيجار وإرتداء القبعات لتكون قريبة إلى الشكل الذكوري، و من ذلك المنطلق اعتمدت الكعوب العالية تشبها بالرجال، و أصبحت ترتديها في أغلب الأحيان حتى أصبحت من الموضة العصرية الآن و بدأت في التلاشي عند الرجال.

موضوعات متعلقة:

وراء كل علم قصة وطن (5) .. الإسلام والسلام والبسالة بداخل ثلاث ألوان لإيران

تعرف على أبرز حقول النفط والغاز فى مصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *