الرئيسية / التعليم فى مصر / علم طفلك كيف يصبح غنى . . الجزء الأول

علم طفلك كيف يصبح غنى . . الجزء الأول

هل تظن أنك لتصبح ثرى سوف تستيقظ صباح الغد وقد أصبحت ثريا ؟ هذا نادر جداً ان لم يكن مستحيل وحتى وان حدث فهو لا يكون سوى مصادفه.  سواء ربح اليانصيب او فوز بمسابقة  او بسيارة او ورثت ثروة، ولكن لو أنك أرد أن تجد ابنك ثرى إذن فعليك إتباع النصائح التالية:

  1. أخطاؤك المالية

اطلع أطفالكَ على الأخطاء التى ارتكبتها مالياً يعلمهم أنه لا بأس من أن لا يكونوا معصومين عن الخطأ، فإن السماح لهم بارتكاب الأخطاء هو وسيلةٌ أفضل لتعليمهم عن شؤون المال بدلاً من محاولة حمايتهم، طالما أنهم لا يفعلون شيئاً يمكن أن يُلْحِقَ ضرراً كبيراً بمستقبلهم.

  1. كيف تجني المال؟! وكيف تستخدمه لتغطية نفقات الأسرة؟!

الإيداع المباشر والتسوّق عبر الإنترنت يجعلان تداول السلع الحديث بمقابل نقدي غير بادٍ للعيان تقريباً، وتَرَسَّخَ هذا الانطباع عندما لاحَظَتْ أن أطفالَها يتظاهرون بالتسوق كأطفال صغار، ويدفعون على الفور ببطاقات الائتمان، مثلما يفعل والديهم، بدلاً من الدفع نقداً، وأضافت بالمر أن ذلك “جعلنا نفكر مليَّاً، وحالياً غالباً ما ندفع نقداً بدلاً من بطاقات الائتمان لكي يتمكن أطفالنا من استيعاب فكرة أن النقود حقيقية”.

السماح لأطفالك بمعرفة من أين يأتي المال وكيف يتم صرفه سيساعدهم على فهم حقيقة المال، وقالت بالمر “الحديث حول كيفية عمل الأم والأب بجد لكسب الراتب حتى نتمكن من تحسين وضعنا واستخدامه لدفع ثمن طعامنا، وإيجار المنزل، والسيارة هو أحد السبل لجعل العالم الافتراضي للتجارة أكثر واقعية بقليل”.

  1. كيفية تمييز الإعلانات التجارية

    غالباً ما يفتقر الأطفال الصغار إلى فهمٍ جيد للفرق بين الإعلان والعرض التلفزيوني، الأمر الذي يجعلهم هدفاً سهلاً للمعلنين.

  2. أبجديات الاقتصاد

قد لا يكون تعليم أطفالك عن علم الاقتصاد الموضوع الأسهل، لكن لا يجب أن تفعل ذلك بمفردك، وتقترح بالمر استخدام الكتب لمساعدتك، وتوصي بكتاب (How Ella Grew an Electric Guitar) لأستاذ المال أورلي ساد، للتعريف بمفاهيم الاقتصاد وريادة الأعمال للأطفال من سن 8-14 سنة، وكتاب (The Short Seller) لطلاب المرحلة المتوسطة الذين يَنْشُدونَ قصب السبق في الإلمام بالأوراق المالية، وعندما يكبر أطفالك، فثمة كتب للخريجين الجدد أيضاً، لمساعدتهم على الشروع في العمل على مواردهم المالية.

  1. التخطيط لهدف كبير

طلب الألعاب في كل مكان، والشراء الكثير في المناسبات لن يهيئ الأطفال في نهاية المطاف لكي يدخروا عندما يقتضي الأمر ذلك، على سبيل المثال، عندما يريدون شراء سيارة أو يدفعون أقساط الكلية في وقت لاحق من حياتهم، وتقترح بالمر تشجيعهم على رسم صورة لما يريدونه، وتدارس شتى السبل التي تُمَكِّنُ الأسرةَ من الادخار ليتسنى لها تحقيق ذلك الهدف، وتكتب بالمر أن ذلك “يجعلهم يفكرون في الأولويات وتأخير إشباع الرغبات”.

الموضوعات المتعلقة:

أمريكا على رأس قائمة أفضل الأنظمة التعليمية لعام 2016 وأوروبا تحتل 22 مركزا فى القائمة 

نصائح للاقتراب من ابنتك المراهقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *