الرئيسية / باب على العالم / معلومة وأسطورة / أحداث لا تنسى…. محاكمة 24 نازيا فى محكمة نورنبيرغ

أحداث لا تنسى…. محاكمة 24 نازيا فى محكمة نورنبيرغ

منذ 71 عاما، بالتحديد فى 1945 فى أعقاب الحرب العالمية الثانية، وقع حدث من أهم الأحداث التاريخية التى لم ولن ينساها العالم، حينما بدأت محكمة نورنبيرغ لـ 24 نازيا بتهمة ارتكاب جرائم حرب.

محكمة نورنبيرغ

هى إحدى أهم وأشهر المحاكمات التى شهدها التاريخ الحديث، والتى قسمت فيها المحاكمة على فترتين، الأولى خصصت لمحاكمة القيادات النازية كمجرمى حرب، والثانية للأطباء الذين أجروا تجارب عديدة على البشر أثناء حكم الرايخ الألمانى.

وبدأت أولى جلسات المحاكمة فى 20 نوفمبر 1945، واستمرت الجلسات حتى الأول من أكتوبر لعام 1946، وكان الحلفاء قد اختاروا قصر العدل لدى نورنبيرغ ليكون مقرا لتلك المحاكمة، وذلك بسبب الدمار الشامل الذى تعرضت له المحاكم الألمانية جراء قصف الحلفاء أثناء الحرب.

نظرة تاريخية

فى مطلع عام 1940 طالبت الحكومة البولندية الحكومتين البريطانية والفرنسية أن تدينا الغزو الألمانى على بلادهم، إلا أن الحكومة البريطانية لم توافق مبدئيا على هذا الطلب إلى أن صدر الإعلان البريطانى الفرنسى البولندى الخاص بهذا الملف.

وفى عام 1943 قام الاتحاد السوفيتى والمملكة المتحدة والولايات المتحدة بنشر إعلان بشأن الفظائع التى قام بها زعماء النازيين فى أوروبا، ذكرا فيه أنهم سيلاحقونهم إلى أقصى الأرض لتحقيق العدالة.

وفى أواخر عام 1943 وخلال إجتماع عشاء فى طهران لزعماء دول الحلفاء اقترح الزعيم السوفييتى “جوزف ستالين” أن يتم إعدام ما بين 50 و100 ألاف ضابط من ضباط الأركان التابعين للقوات الألمانية، فيما ألمح الرئيس الأمريكى “فرانكلين روزفلت” إلى إمكانية إعدام 49 ألف، إلا أن رئيس الوزراء البريطانى “تشيرشل” رفض فكرة الإعدام الجماعى تلك بما لها من مخاطر، وذلك قبل أن يتم إصدار تقرير عن الخسائر التى وقعها الدمار الكبير بشبه جزيرة القرم، وهو ما حول موقفه وجعله أكثر تعطشا لدماء الألمان، ودارت العديد من المناقشات حول كيفية الإعدام وكيف يكون وما هى الطريقة المناسبة للعقاب حتى اتفقوا على أن يتم عقد محاكمة فى “نورنبيرغ”  لكبار القادة النازيين والأطباء  لتبدأ أولى جلساتها فى 20 نوفمبر 1945، وبعد مداولات وجلسات فى تلك القضية استمرت قرابة عام لتنتهى المحكمة بعدد من القضايا والأحكام على هؤلاء المجرمين، ويحكم بالإعدام على نصف المجموعة 12 شخصا تقريبا والسجن للباقين لمدة تتراوح بين مدى الحياة أو السجن لمدة 10 اعوام، فيما حصل شخص واحد على البراءة وهو هانز فريتشه.. رئيس قسم الأخبار فى وزارة الدعاية الألمانية.

موضوعات متعلقة:

شاهد بالفيديو.. نهضة أدولف ألويس هتلر‏ مؤسس النازية الألمانية

علاقة الثورة المجرية بسقوط حائط برلين

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *