الرئيسية / باب على العالم / معلومة وأسطورة / فكتوريا ملكة وأم لتسعة!

فكتوريا ملكة وأم لتسعة!

هل سمعت من قبل عن ملكة بريطانيا العظمى الملكة “فكتوريا”؟ هنا من خلال سطور كايرو دار المقبلة تتعرف على تفاصيل مهمة عن فكتوريا والحقبة الفكتورية.

ملكة بريطانيا العظمى

“ألكسندرا فيكتوريا” ملكة المملكة المتحدة (بريطانيا العظمى وأيرلندا) فى الفترة الممتدة ما بين 20 يونيو 1837 وحتى وفاتها فى 1 مايو 1876 ، وأُضيف إليها خلال فترة حكمها لقب إمبراطورة الهند.

ولدت فيكتوريا ابنة الأمير ألبرت دوق كينت وستراثيرن، والابن الرابع للملك جورج الثالث فى 24 مايو 1819، وفى عام 1820 أصبحت يتيمة بوفاة كل من والدها وجدها، فتولت والدتها الألمانية الأصل “فيكتوريا” أميرة ساكس كوبرغ سالفيلد أمر تربيتها، وكانت مفرطة فى حمايتها إلى درجة عزلها عن الأطفال الآخرين، حتى تسلمت مقاليد الحكم وهى فى الثامنة عشرة من عمرها بعد وفاة أعمامها الثلاثة الذين يكبرون والدها سنًا تاركين العرش دون وريث.

أم لتسعة!

تزوجت الملكة فيكتوريا فى 1840 من الأمير ألبرت الذى توفى فى عام 1861، بعدما رزقها الله منه بتسعة أولاد ينسب إليهم معظم الأسر الملكية والأميرية فى أوروبا اليوم.

فيكتوريا والسياسة

شاركت الملكة فيكتوريا بدور فعال فى الحياة السياسية وتركت بصمة واضحة فيها، بإفساحها المجال لرؤساء الوزارة فى اتخاذ القرارات، بينما فضلت أن تتخذ موقف المحايد تجاه الأحزاب والقوى السياسية فى البلاد.

فضلت الملكة فيكتوريا الانسحاب من الحياة العامة بعد وفاة زوجها الأمير ألبرت فى 1861 مع الاستمرار فى منصبها، وأصبحت صاحبة أطول فترة حكم فى تاريخ بريطانيا حتى تجاوزتها الملكة اليزابيث الثانية فيما بعد، ولأن حقبتها التاريخية كانت مميزة سُميت الحقبة التاريخية التى بلغت فيها بريطانيا أوجها على اسمها “الحُقبة الفيكتورية”.

موضوعات متعلقة

عشقها فلم يحتمل فراقها .. ماذا فعلت حبابة بالخليفة يزيد بن عبد الملك؟

شاهد طرقات قاتلة (6) .. البيرو بحثا في إثارة غابرة

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *