الرئيسية / توب / على كل مدخن إعادة النظر فى استخدام السيجارة الألكترونية

على كل مدخن إعادة النظر فى استخدام السيجارة الألكترونية

يعتقد الكثير من الناس أن الأضرار الناجمة عن السيجارة والشيشة الإلكترونية، تقل عن الأضرار التى تسببها السجائر العادية، ولكن اجتمع الخبراء على أن الأضرار التى تحدثها السيجارة الألكترونية والشيشة أيضا، تجبر مستخدميها على إعادة النظر فى الاعتماد عليها باعتبارها بديل صحى عن السيجارة العادية والشيشة التقليدية، غير الأضرار الناجمة عن انفجارها.

نيكوتين صفر هى النسبة التى تسبب الإقلاع عن التدخين

ولابد من العلم بأنه عندما تصل نسبة النيكوتين إلى الصفر فى دم المدخن يستطيع فعلا الإقلاع عن التدخين، ولكن يتواجد النيكوتين بنسبة 100% فى السيجارة العادية، أما نسبة النيكوتين الذى يوجد فى السيجارة الإلكترونية فيصل إلى 60% نيكوتين، بمعنى أن النيكوتين قد تم تخفيضه وليس القضاء عليه، وذلك بنسبة 40%، وتكون هذه النسبة ثابتة لا تتغير.

ويجب على المدخن العلم بأن وجود النيكوتين ولو بنسبة قليلة يتسبب فى إصابة القلب بالأمراض، ولن يساعد فى الإقلاع عن التدخين، كما تسبب أمراض للمخ، كما تتسبب الكيماويات المحروقة فى هذه السجائر إصابة الرئة والفم والحنجرة بالسرطان.

مخاطر التى تم رصدها:

1- احتمالية إدمان النيكوتين، رغم احتوائها على كميات قليلة منه.

2- تسبب السيجارة الإلكترونية، والشيشة الإلكترونية حساسية للجهاز التنفسى، الذى يسببها النسب العالية من عنصرى جليكول البروبيلين (Propylene glycol) والجليسرول (Glycerol).

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *