الرئيسية / توب / من وحى تجربة يسرا اللوزى..كيف تتعاملين مع طفلك المصاب بمشاكل السمع؟

من وحى تجربة يسرا اللوزى..كيف تتعاملين مع طفلك المصاب بمشاكل السمع؟

بعد أن تحدثت الفنانة يسرا اللوزى عن مشكلتها مع ابنتها التى اكتشفت أنها تعانى من مشاكل فى السمع فى برنامج “معكم منى الشاذلى” قدمت اللوزى تجربة أم مختلفة استطاعت أن تتعامل مع المشكلة بشكل إيجابى وتبحث عن علاج وحل للمشكلة بدلاً من الخجل والتقوقع، ومن وحى تجربة يسرا اللوزى نقدم لكم مجموعة من النصائح حول كيفية التعامل مع الطفل المصاب بمشاكل فى السمع قدمتها يسرا اللوزى فى البرنامج بأسلوب بسيط.

  • يجب أن يجرى الطفل عند ولادته اختبار المسح السمعى للتأكد أنه يسمع جيداً وحتى يتم علاجه سريعاً والاكتشاف المبكر لهذه المشكلة يساعد على حلها أسرع.
  • يجب أن تنتبه كل أم أن الاختبارات المنزلية للسمع عند الأطفال ليست مقياساً، لأن الأطفال أذكياء للغاية ويمكنهم فهم ما تفعلينه بدون سمع.
  • هناك علامات تدل على أن طفلك لديه مشكلة فمثلاً ما بين 10 و 12 شهر يجب أن يعرف الطفل اسمه، وفى الشهور الأولى يجب أن يلتفت لأى ضوضاء بجواره.
  • فى حالة الشك بوجود مشكلة فى السمع يجب أن يجرى دكتور الأنف والأذن اختبارات ثم بعد ذلك دكتور سمعيات.
  • يحتاج أى طفل لديه فقدان السمع سماعة فى البداية قبل عملية زراعة القوقعة، التى تعتبر من القرارات الصعبة على أى أم وأب.
  • لا بد أن تعرف الأم طريقة للتواصل بينها وبين طفلها، لأن التواصل ينمى جزء من المخ لذا يجب تشغيلها منذ هذا السن الصغير، سواء لغة كلامية أو إشارة لأن الشخص الأصم ليس لديه مشكلة فى الذكاء أو الفهم.
  • يجب أن تعرف الأم أيضاً أن هناك جزء من المخ ينمو من الصوت، فالطفل يسمع داخل رحم أمه وهو يرسل إشارات للمخ وهذه الإشارات تدخل لمخ الطفل حتى سنتين، لذا الطفل المولود لايسمع عمره السمعى صفر ويبدأ فعليا السمع من لحظة استخدام السماعة أو جهاز القوقعة.
  • يجب أن تتعلم الأم لغة الإشارة ، لأن كل طفل لابد أن يتعلم يعبر عن نفسه بأى طريقة.
  • زراعة القوقعة عملية دقيقة ومكلفة ولكن العملية تمثل 10% من حل مشكلة السمع، والأهم من العملية هو التخاطب وتعلم الطفل التفريق بين الأصوات من خلال اللعب ، وذلك من خلال الجلسات مع خبير تخاطب .
  • كل الأشخاص المحيطين بالطفل لا بد أن يتعلموا من خبير التخاطب كيفية التعامل معه بطريقة بحيث يستفاد بكل دقيقة ويعوض الأوقات التى لم يسمع فيها من قبل.

 

 

 

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *