فى اليوم العالمى لموسيقى الجاز.. تعرف على أشهر المغنيين فى العالم

يحتفل العالم غداً الأحد، بـ”اليوم العالمى لموسيقى الجاز”، وهى مناسبة سنوية توافق يوم 30 إبريل تم تعيينها من اليونسكو لتذكر التاريخ بهذا النوع من الموسيقى التى تصل إلى القلوب سريعا.

بدأت موسيقي الجاز منذ منتصف القرن التاسع عشر على نهرالميسيسيبي الهاديء بمدينة نيو أورلينز التى كانت تمتلىء بالمهاجرين الإنجليز والفرنسيين والأسبان الذى كونوا طبقة الأسياد وسخروا العبيد للزراعة والعمل، وبعد انتهاء عصر العبودية عام 1863 ونهاية الحرب الأهلية الأمريكية بعدها بعامين وجد الزنوج أنفسهم أحرار وكثرة صالات الرقص الأوربي مثل البولكا والفالس، وبدأ الزنوج فى تطور موسيقى الجاز من خلال الطبول الضخمة التى تسمى تام تام ومزجوا هذه الألحان مع موسيقى الكنيسة الكاثوليكية والبروتستانية، وأنتقلت بعدها إلى دول العالم ومن أشهر مطربى وعازفى الجاز حول العالم .

لويس أرمسترونغ:

كان مغنى وعازف جاز أمريكى، كانت حياته بسيطة حيث عمل بائع جرائد فى شوارع نيوأورليانز، وفى عام1922 انتقل إلى مدينة شيكاغو للعمل كعازف فى فرقة جو كينج أوليفر، وتزوج بعدها من المطربة ليليان هاردن.

سجل لويس مجموعة من الأسطوانات منهم السبعة الساخنون،الخمسة الساخنون، وسافوي بول روم فايف، كما شارك فى العديد من الأفلام القديمة مثل المجتمع الراقى عام 1956، وهالو دوللى عام 1969، ونيو أورليانز 1947.

شارل أزنافور:

ذو أصل أرميني ويعد من أشهر الفرنسيين فى موسيقى الجاز كما أنه كاتب أغانى وممثل، بدأ فى الغناء منذ طفولته حيث كان فى التاسعة من عمره، واكتشفته المطربة إديث بياف الذى تبنت موهبته وأخذته فى جولاتها الغنائية فى الولايات المتحدة وفرنسا.

شارك فى الكثير من أفلام الستينات، وقدم أكثر من مائة ألبوم، وكتب أكثر من ألف أغنية أكثرهم عن الحب، كما قام بتأليف مسرحيات موسيقية شهيرة، وحصلت أغنيته الشهيرة She على المرتبة الأولى لأعلى مبيعات في السبعينات.

يغنى شارل بأكثر من لغة منها الأرمنية والفرنسية والروسية والأنجليزية والإيطالية والأسبانية، كم منحه الرئيس الأرمني “سيرج سركيسيان” المواطنة الفخرية وهو من أشهر أعضاء المجتمع الأرمني في فرنسا من ذوي النفوذ.

نينا سيمون:

من أشهر النساء فى موسيقى الجاز، كانت مغنية جاز وبلوز أمريكية من أصل إفريقي، تمسكت نينا بالدفاع عن قضايا السود فى الولايات المتحدة، وحازت على الكثير من الشهادات منها شهادة الدكتوراه الفخرية من جامعة ماساتشوستس فى معهد مالكولم اكس بشيكاغو وامهيرست، وشهادة فخرية من معهد كورتيس بفيلادلفيا المعهد الموسيقي الذي رفض قبولها فى عام 1950 بسبب العنصرية على حسب قولها.

وأصدرت أول ألبوماتها فى عام 1975، وشاركت في مسيرات مع مارتن لوثر كينغ، كما كتبت أغانى ثورية مثل واولد جيم كرو، مسيسيبي غودام، و تو بي يونغ غيفتد اند بلاك الذى أصبحت نشيدا لحركة السود فيما بعد.

ولأن الجاز قدّم فرصة ذهبية للمواهب النسائية، فهناك العديد من الأسماء البارزة إضافة إلى نينا مثل إيلا فيتزجيرالد، وسارة فوغان.

فرانك سيناترا:

 

من جذور إيطالية ويعتبر فرانك من أشهر مطربى الجاز فى القرن العشرين وارتبط اسمه بالبلوز، بدأ انطلاقه مع فرقة البيغ باند الشهيرة فى اواخر الثلاثينات، وأقام عدد من الحفلات فى جميع انحاء العالم ، ومن أشهر أغانيه سترينجرز إن ذا نايت، ماى وى، نيويورك, آيف غوت يو اندر ماي سكين، سواى.

أصبح سيناترا المغنى والممثل الاول بالولايات المتحدة فى الاربعينات حينما باع أكثر من 10 ملايين نسخة من اسطواناته في كل عام ، كما حصل فرانك على الكثير من الجوائز العالمية مثل غولدن غلوب وأوسكار وغرامى.

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *