الرئيسية / توب / اليوم .. احتفال عالمى بيوم غسل الأيدى
Hand Washing, using sanitizing gel

اليوم .. احتفال عالمى بيوم غسل الأيدى

 

يحتفل العالم اليوم 5 مايو بـ”اليوم” العالمى لنظافة الأيدى، حيث يتم إلقاء الضوء على الأهمية الشديدة لنظافة الأيدى الصحية، وذلك طبقا لبيان صدر عن منظمة الصحة العالمية.

أكد البيان على ضرورة مواجهة حالة مقاومة المضادات الحيوية الخطيرة بنظافة الأيدى، ويوضح البيان مدى اهمية العلاقة بين ممارسات الوقاية من العدوى ومكافحتها، مثل غسل اليدين، والوقاية من البكتريا المقاومة للمضادات الحيوية، ولمنع انتقال البكتيريا، والفيروسات، من شخص إلى آخر.

وأشارت المنظمة أن اليوم العالمى لنظافة الأيدى يمثل دورا مهم فى ابراز الضوء على ممارسات الوقاية من العدوى ومكافحة الأوبئة بهدف تغيير سلوكيات البعض للحد من انتشار أى عدوى، وإنقاذ ملايين البشر.

وأشارت المنظمة إلى أن عدم تغيير السلوك، يجعل مقاومة المضادات الحيوية من المصادر الخطيرة على الصحة العامة، وتدعو المنظمة العالمية جميع بلادج العالم وكل المهتمين بالرعاية الصحية إلى تعزيز البرامج الوقائية للحد من العدوى ومكافحتها،حيث أن نظافة الأيدى، باع7تباره من العناصر الأساسية للوقاية من العدوى ومكافحتها، كما أن لها الدور البارز فى مواجهة مقاومة مضادات الميكروبات.

وأشارت الأبحاث إلى أن غسل اليدين بالماء والصابون، يساعد على تقليل نسبة الأمراض التى تصيب الأمعاء، كما تخفض الإصابة بالإسهال بنسبة تصل إلى 31%.

‏وقال الدكتور محمود فكرى مدير منظمة الصحة العالمية الخاص بإقليم شرق المتوسط، إن حالات العدوى المرتبطة بالرعاية الصحية هى الأكثر شيوعا فى العالم وتتسبب فى إصابة مئات الملايين من البشر حول العالم.

وأعلن بيان المنظمة إصابة مريض واحد بالعدوى من بين كل 10 من المرضى خلال الحصول على الرعاية الصحية، ويصاب بالعدوى مما يحصلون على الرعاية الجراحية، اللاحقة للجراحة 32%، كما يشكل 51% من حالات العدوى تلك البكتريا التى تقاوم الأدوية والمضادات الحيوية.

ودعت المنظمة القائمين على السياسة بمختلف دول العالم باتخاذ اللازم للمساعدة على وقف انتشار مقاومة المضادات الحيوية، بجعل الوقاية ونظافة الأيدى أحد  أولويات السياسة الوطنية، وتدعو العالمية قادة مجال الوقاية من العدوى، ومكافحتها، لتنفيذ عناصر الوقاية الأساسية من العدوى ومكافحتها، بنظافة الأيدى لمواجهة مقاومة المضادات الحيوية.

وهذه الحملة تهدف إلى رفع وعى الغالبية العظمى من البشر بأهمية غسل اليدين بالصابون، للوقاية من الأمراض، وقد انطلق الاحتفال باليوم العالمى لغسل اليدين للمرة الأولى 15 من أكتوبر 2008 واختارت الجمعية العامة للأمم المتحدة بالتزامن مع الإعلان بالعام الدولى للصرف الصحى.

 

موضوعات متعلقة

هل تعلم أن مقبض الباب يحتوى على 10 أضعاف جراثيم المرحاض؟

دراسة ألمانية: غسل الأيدى يدفعك للنجاح بعد اتخاذ القرارات الخاطئة

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *