الرئيسية / منوعات / الابراج / كيف  تتعامل مع طفلك الجوزائي وتنمي مواهبه؟

كيف  تتعامل مع طفلك الجوزائي وتنمي مواهبه؟

يعتبر الطفل المولود في برج الجوزاء من أكثر الأطفال نشاطا وحيوية وسرعة في الحركة وضجيجا أيضاً، لا عجب في ذلك وهو البرج الهوائي المرتبط طالعه بكوكب عطارد، إلا أن ملاحقته وتربيته تحتاج الكثير من الطاقة وربما القدرات الخاصة من والديه مثل سرعة الحركة وطولة البال.

يتميز طفل الجوزاء بسرعة فائقة في التنقل، وقدرة عالية على الكلام والتعبير الحركي واللغوي، يهوى التنوع وإحاطة نفسه بالكثير من الألعاب والأنشطة،يحب اللعب والموسيقى و الرقص والثرثرة وأحيانا يميل إلى التقليد والسخرية ويمكنه احراجك بها أحيانا إذا ما شعر استهانتك بذكائه.

بالرغم من سرعته الفائقة في التعلم وخاصة فيما يخص اللغة والتعبير اللغوي والرسم والمهارات الإبداعية، إلا أن تلك السرعة سرعان ما تتحول إلى مشكلة وهي تشتت الانتباه وغياب التركيز، والرغبة الدائمة في الانطلاق خارج القيود المفروضة عليه لتجربة أشياء جديدة وممتعة، بسبب شعوره السريع أيضًا الضجر والملل المميزين لبرجه.

تأتي مهمة الأهل الأساسية في تدريب ذلك الطفل اللبق والذكي والمنطلق، على استغلال طاقته حتى النهاية دون إهدار، وفي ذات الوقت دون أن يقتله الممل، بتدريبه ومكافأته على إنجاز مهامه بالكامل دون تركها في المنتصف، ويمكن الاستعانة بأصدقائه للمذاكرة معه في المنزل لتشجيعه، كما ينبغي تدريبه على ممارسة التأمل والاسترخاء كعادة يومية.

في غرفة كل طفل من برج الجوزاء، لابد من وجود غذاء العقل والاستثمار الأفضل لمستقبله، وهي الكتب العلمية والأدبية، وأيضًا الروايات والأفلام وألعاب الذكاء، تدريب الطفل الجوزاء على القراءة والكتابة والرسم وتنمية مهاراته في التصميمات الفنية، تعتبر من الطرق الجيدة لتنمية عقله.

يحب الطفل الجوزاء الحكايات، وخاصة الطريفة منها، قد تنزعج الأم أحيانا من تأليفه  للقصص أو زيادته لتفاصيل من خياله، وأيضًا حبه للنميمة والسخرية، لكن عليها أن  تتعلم إن السبب هو حبه للخيال و حسه الساخر المولود به، عليها فقط أن تدربه على الفصل بين الحقيقة وبين ما يتصوره و يتخيله، كما يجب على الأم تشجيعه على استخدام يديه سواء في الأعمال الفنية أو  الميكانيكية، والتي يبرع بهما.

 

موضوعات متعلقة:

صفات مشتركة تجمع مواليد برج الجوزاء

 

http://www.cairodar.com/600066/%D8%B5%D9%81%D8%A7%D8%AA-%D9%85%D8%B4%D8%AA%D8%B1%D9%83%D8%A9-%D8%AA%D8%AC%D9%85%D8%B9-%D9%85%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%AF-%D8%A8%D8%B1%D8%AC-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%88%D8%B2%D8%A7%D8%A1

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *