الرئيسية / صحة وتغذية / الصحة الغذائية / الأرز أم المكرونة أيهما أفضل على وجبة الإفطار؟
Risoni, penne, farfalle and fusilli. Italian cuisine pasta food varieties background.

الأرز أم المكرونة أيهما أفضل على وجبة الإفطار؟

لاشك أن تناول وجبة إفطار متكاملة العناصر الغذائية تنعكس بشكل أفضل على صحة الصائم، و حيث يفقد الكثير الفيتامينات والسوائل خلال فترة الصوم ،  ويعد طبق المكرونة أو الأرز أحد أهم  الأطباق الرئيسية على مائدة الإفطار، كما تعتبر الكربوهيدرات  من مصادر الغذاء المهمة  التى تمد الجسم بالطاقة، حيث  تشكل 60% مما يتناوله الفرد من أطعمة.

أشكال وصور الكربوهيدرات

تتعدد أشكال وصور الكربوهيدرات  فلا تقتصر فقط على الأرز والمكرونة وإنما تشمل أيضًا  الخبز والبطاطس ، بالإضافة إلى السكريات التي تحتويها الفواكه والعسل والحلويات ، كل هذا يندرج تحت قائمة الكربوهيدرات، فكلما زاد معدل نشاط الفرد يجب عليه زيادة نسبة الكربوهيدرات  في طعامه.

خبراء التغذية ينصحون بتناول الأرز

الكثير منا يعتبر الأرز و المكرونة  نفس الشىء فى القيمة الغذائية والسعرات الحرارية ، ولكن ما لايعرفه أغلبيتنا أن  تناول الأرز بديلًا عن المكرونة هو الأفضل، حيث يؤكد خبراء التغذية أن الأرز يحتوي علي نسبة كربوهيدرات أعلى تعقيدًا من  تلك الموجودة في المكرونة وبالتالي يمنع مشاكل الجهاز الهضمي المختلفة ومنها الحموضة التي قد تشعر بها بعد الفطار عند تناول المكرونة .

وبشكل عام  تنقسم الكربوهيدرات  إلى نوعين بسيطة وتعرف بالحبوب المكررة  مثل الخبز والمعجنات أما النوع الثانى يعرف بالكربوهيدرات المعقدة وهو نوع صحى غني بالفتامينات والمعادن والألياف والمغذيات النباتية وتتواجد فى الأرز والفاصوليا والقمح الكامل والخضروات والفواكه  وهي من العناصر التي من الأفضل أن تستهلكها .

فوائد الأرز

  • مصدر للطاقة : الأرز كوقود للجسم  لاحتوائه على كميات كبيرة من الكربوهيدرات  يساعد في تحسين الأداء وزيادة من النشاط مما يزيد من مستويات الطاقة .
  • حل مشاكل الجهاز الهضمي :  يعتبر الأرز من الأطعمة المفيدة للمعدة ، حيث يشفي من امراض المعدة مع تقليل مشاكل الجهاز الهضمي.
  • خالي من الكوليسترول :  لا يحتوي الأرز علي الدهون الضارة  أو  الكوليسترول السيئ،  لأنه جزء لا يتجزأ من النظام الغذائي الصحي والمتوازن.
  • التحكم في ضغط الدم :  يعد الأرز واحد من أفضل الأطعمة  لمرضى ارتفاع ضغط الدم لأنه يحتوي علي نسبة منخفضة من الصوديوم .
  • الوقاية من السرطان :  الأرز من الحبوب الكاملة  الغنية بالألياف و الغير قابلة للذوبان والتي تحمي  الجسم من العديد من أمراض السرطان ولاسيما سرطان القولون والمستقيم والأمعاء .
  • صحة البشرة : يستخدم مسحوق  الأرز كعلاج  موضعي لبعض الأمراض الجلدية لاحتوائه على خصائص  مضادة للالتهابات بالإضافة إلى قدرته على محاربة  علامات التجاعيد  والشيخوخة لاحتوائه علي عناصر مضادة للأكسدة .
  • صحة القلب والأوعية الدموية : تعزز  نخالة الأرز من  صحة القلب والأوعية الدموية عن طريق خفض مستويات الكوليسترول .
  • مصدر للفيتامينات : يعد الأرز مصدر غنى بالفيتامينات  والمعادن مثل النياسين وفيتامين د والكالسيوم والألياف والحديد والثيامين والريبوفلافين  وكلها تزيد من صحة الجهاز المناعي وتحسين الأداء العام للجسم.
  • منع الزهايمر : يحتوي الأرز البني على عناصر مغذية التي تحفز نمو نشاط النواقل العصبية وتساعد فى  الوقاية من مرض الزهايمر مع مرور الوقت.

 

 

 

 

 

الموضوعات المتعلقة:

رجيم “الأرز والمكرونة” أسرع نظام غذائى لإنقاص 12 كيلو فى شهرين

نقع الأرز 6 ساعات قبل الطهى ثم حفظه بالثلاجة يمنع نمو البكتريا

طريقة عمل الأرز بالجمبرى والكارى

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *