الرئيسية / توب / ماذا تأكل الأم بعد الولادة القيصرية؟

ماذا تأكل الأم بعد الولادة القيصرية؟

التغذية بعد الولادة لا تقل أهمية عن التغذية أثناء الحمل، حيث تمكنك من رعاية مولودك خاصة إذا كنت سترضعين طبيعى فهى بالتأكيد ستعود على طفلك بالنفع، وتعانى الأمهات بعد الولادة القيصرية من عدم تمكنها من الحركة بسبب الجرح الناتج عن الولادة القيصرية، الأمر الذى يتطلب اتباع نظام غذائى لمساعدتها على التئام الجرح والاستشفاء سريعا .

وينصح الأطباء بزيادة عدد السعرات الحرارية للأمهات حديثى الولادة اللاتى  أنجبن أكثر من مولود أو يمارسن رياضة وكذلك ضعيفات البنية، فيجب أن يحصلن على 500 سعر حرارى زيادة عن الأفراد العاديين، لذلك يقدم لك موقع”كايرو دار” العناصر الغذائية التى يجب على الأم اتباعها خلال نظامها الغذائى بعد الولادة القيصرية.

1-الأطعمة الغنية بالألياف: تعانى الأمهات بعد الولادة القيصرية من اضطرابات بالهضم والتى ينتج عنها غازات، لذا ننصحك بتناول الأطعمة الغنية بالألياف ومنها الفواكه والخضروات للتخفيف من الإمساك وتجنب الأطعمة المقلية والمشروبات الغازية.

2-الأطعمة الغنية بالبروتين: تسرع البروتينات من سرعة إلتئام الجرح، فهى تساعد على نمو أنسجة  الخلايا الجديدة ومن الأطعمة الغنية بالبروتينات التى ننصحك بتناولها الأسماك والمكسرات واللحوم والدواجن والبيض ومنتجات الألبان.

3-الأطعمة الغنية بالحديد: يساعد الحديد على تعويض كمية الدم التى افتقدتيها أثناء الولادة كما يساعد فى الحفاظ على مستوى الهيموجلوبين فى الدم وتحسين جهاز المناعة، ومن الأطعمة الغنية بالحديد العسل الأسود وصفار البيض والكبده والجرجير والفواكه المجففة.

4-الأطعمة الغنية بفيتامين سى: يساعد فيتامين سى على سرعة الشفاء من الولادة القيصرية وتشكيل الأوعية الدموية والحد من الإصابة بالعدوى ومن هذه الأطعمة البرتقال والجريب فروت والجوافة والفراولة والقرنبيط والبطاطا.

5- الأطعمة الغنية بالكالسيوم: ضرورى لشد عضلات الجسم وتقوية العظام ومنع هشاشتها من الأطعمة الغنية بالكالسيوم الحليب والزبادى والجبن واللوز والسبانخ.

6-السوائل: ينبغى شرب كميات كبيرة من السوائل للحفاظ على رطوبة الجسم وحماية الأم من التعرض للجفاف وينصح بتناول الماء والعصائر الطبيعية غير المحلاة على مدار اليوم.

 

الموضوعات المتعلقة:

نصائح للتخلص من ترهل البطن بعد الولادة القيصرية

تمارين ما بعد الولادة القيصرية

كيف تستردين رشاقتك بعد الولادة؟

 

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *