تعرف على قصة يوسف السباعى

يعتبر يوسف السباعى واحد من أشهر الكتاب المصريين فى القرن الماضى، ولد يوسف محمد محمد عبد الوهاب السباعى فى 17 يونيو عام 1917، وهو أديب عسكرى ووزير مصرى سابق فقد تدرج السباعى إلى أعلى المناصب، ونذكر من هذه المناصب الذى تولاها السباعى، عمل كمدرس فى الكلية الحربية، وفى عام 1952 م عمل كمديرا للمتحف الحربى، ولكى تعرف قصة يوسف السباعى تابعنا من خلال هذا التقرير.

وراثة يوسف من والده الشعر وتحمله للمسؤولية بعد رحيله

والده هو محمد السباعى وكان متعمق فى الأداب العربية، كما أنه كان متعمقا فى الفلسفات الحديثة، وقد ساعده فى هذا تمكنه من اللغة الأنجليزية، وحينما توفى والد يوسف السباعى قد أصيب بصدمة لفقدان والده، فقد كان هو أكبر أبنائه وتحمل المسؤولية من بعد رحيله وهو ابن ال 14 عام، كما أنه ورث عن والده مواهبه المتعددة فى الكتابة.

تولى يوسف السباعى للعديد من المناصب العسكرية الهامة

تخرج يوسف السباعى من الكلية الحربية عام 1937 م، وتولى بعد تخرجه العديد من المناصب العسكرية فقام بالتدريس فى الكلية الحربية وأيضا قام بالتدريس فى سلاح الفرسان وأصبح مدرسا بها فى التاريخ العسكرى، ثم بعد ذلك تم اختياره لتولى منصب مديراً فى للمتحف الحربى، وتدرج فى المناصب حينها حتى وصل لرتبة عميد.

توليه مناصب أدبية وصحفية خلال مشواره

عمل يوسف السباعى فى منصب رئاسة مؤسسة الأهرام كما أنه عمل فى العديد من الصحف المختلفة منها، الرسالة الجديدة وآخر ساعة والمصور وجريدة الأهرام كما أنه تولى منصب نقيب الصحفيين، ثم بعد ذلك عينه الرئيس الراحل محمد أنور السادات  وزيرا للثقافة وظل يشغل وظيفته إلى أن اغتيل فى قبرص فى 18 فبراير عام 1978 م، وهذا يرجع إلى تأييده لمبادرة السادات بعقد سلام مع إسرائيل منذ أن سافر إلى القدس لعام 1077 م.

توفيق الحكيم يلقب يوسف السباعى بلقب رائد الأمن الثقافى

أطلق الاديب والكاتب توفيق الحكيم على يوسف السباعى لقب رائد الأمن الثقافى، وهذا يرجع إلى الدور الذى قام به يوسف السباعى فى المجلس الأعلى لرعاية الفنون، الأدب، العلوم الإجتماعية، نادى القصة، جمعية الأدباء وغيرها من الأدوار الذى قام بها فى تطوير الأدب.

فلسفة يوسف السباعى فى الحياة

أمن يوسف السباعى برسالة الأدب ودوره الكبير الذى يقوم به فى تمهيد السلام فى مختلف العصور، جمع يوسف بين النشاط الأدبى والنشاط العسكرى، لم يكن ليوسف اى اعداء على الاطلاق، حتى قال عليه يوسف ادريس منافسه فى انتخابات نقابة الصحفيين بقيام يوسف السباعى بإلقاء التحية له دون الشعور بأى كره أو منافسه تجاه يوسف ادريس.

اغتيال يوسف السباعى فى قبرص

اغتيل يوسف السباعى فى قبرص يوم 18 فبراير عام 1978 م، عن عمر يناهز ال 60 عاما وهذا اثناء قراءته إحدى المجلات بعد حضوره مؤتمرا اسيويا بأحد الفنادق بقبرص، فقد اغتاله رجلين فى عملية اثرت على العلاقات المصرية بقبرص وادت بمصر إلى قطع العلاقات بينهما.

موضوعات متعلقة


أشهر الأقوال المأثورة للأديب والروائى بهاء طاهر


أقوال الكاتب والأديب قاسم امين 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *