الرئيسية / توب / تعرف على الجزيرة الأثرية المخصصة للرجال فقط
جزيرة للرجال فقط
جزيرة للرجال فقط

تعرف على الجزيرة الأثرية المخصصة للرجال فقط

 

كل الأماكن المقدسة والأثرية والدينية على مستوى العالم يدخلها النساء قبل الرجال الا مكان واحد فقط لا يسمح ابداً بدخول النساء إليه  فهي جزيرة يابانية للرجال فقط  بسبب عادات وتقاليد اهلها التى تمنع بدخولهم إلى هذه الجزيرة  والتي تقول بأن النساء اللاتي يدخلونها يتحولون في نفس الوقت الى احجار فور وصولهم هذا المكان المقدس وسوف نعرض لكم في السطور التالية ما هي هذا الجزيرة .

اين تقع جزيرة الرجال فقط

معابد اثريه داخل الجزيرة
معابد اثريه داخل الجزيرة
يابنيون عرايا داخل الجزيرة
يابنيون عرايا داخل الجزيرة

 

هى جزيرة يابانية تدعى ” أوكينوشيما”، الواقعة في مدينة فاكوكا، لا يسمح للنساء على الإطلاق بدخول إليها، فهذه الجزيرة مقدسة لدى جماعة الشنتو، الذي يؤمنون بتقاليدها الدينية وأساطير وتضم الجزيرة معبد أوكيتسو الذي بني في القرن السابع عشر الميلادي بهدف إقامة الصلاة طلبا لسلامة البحارة

لماذا خصصت للرجال فقط

المعبد اثري
المعبد اثري

اهالى الشنتو الذين  يؤمنون بتقاليدهم الدينية يعتقدون بأن النساءالذين  يدخلون الى هذه الجزيرة يتحولون الي حجارة فور وصولهم اليها

أما بالنسبة للرجال، فهم يمرون بإجراءات صارمة قبل السماح لهم بالدخول للجزيرة، التي تتمثل في مرحلتي التعري والتطهير وتقام في حفلة رسمية، وعند الخروج من الجزيرة لا يتم السماح بأخذ أي تذكار منها، كما أنه لا يجب على الرجل التحدث بما رآه على الجزيرة أثناء تواجده بها.

فقد أعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “يونسكو” إدراج جزيرة “أوكينوشيما” اليابانية، التي تعد واحدة من المواقع الدينية القديمة المحظور على النساء دخولها، ضمن قائمة مواقع التراث العالمي، والتى يجب على  الرجال، قبل أن تطأ أقدامهم أرض الجزيرة، خلع ملابسهم وممارسة شعائر التطهير، ووفقًا للمؤرخين، ينبع التقييد الجنساني من القصص الشعبية التي إدعت أن النساء تتحول إلى حجر إذا قرروا اقتربوا من ضريح أوكيتسو جيو الذي يعود إلى القرن السابع عشر، والذي يقع على الجزء الجنوبي الغربي من الجزيرة.

ولا يجب عليهم أيضا أخذ أي شئ معهم أثناء مغادرتهم الجزيرة، فضلا عن عدم كشف تفاصيل زيارتهم لأحد.

تاريخ الجزيرة

جزيرة أوكينوشيما
جزيرة أوكينوشيما

كانت جزيرة أوكينوشيما، قبل فترة طويلة من بناء المعبد، هي مقصدا لليبانين لممارسة شعائرهم الدينية مثل الصلاة من أجل السفن التي تبحر في المحيط والروابط التجارية مع الشعبين الكوري والصيني، حسبما ذكرت صحيفة “جابان تايمز” اليابانية وتستقبل الجزيرة زوارها يوم واحد كل عام ، 27 مايو/أيار، ومازالت القواعد العتيقة عليها متبعة حتى الآن، ولا يزيد عدد زوار الجزيرة على 200 زائر يكونوا من الرجال فقط ويمارسون شعائر الاغتسال في مياه البحر.

ولا يعتبر ذلك شيء رائع للرجال، بطبيعة الحال ، حتى لو منح الزوار الذكور إمكانية الوصول إلى الموقع المقدس، يجب عليهم أولًا أن يتعرى من ملابسه، وأن يكون تطهيره في حفلة رسمية.

موضوعات متعلقة

جزر المالديف أجمل جزر العالم

ما لا تعرفه عن ” جرين لاند ” أكبر جزيرة فى العالم

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *