الرئيسية / جامعات / بيتي حياتي / أحذر.. ضرورة تغيير أغطية السرير باستمرار أسبوعيًا على الأقل
ضرورة تغيير أغطية السرير أسبوعيا
ضرورة تغيير أغطية السرير أسبوعيا

أحذر.. ضرورة تغيير أغطية السرير باستمرار أسبوعيًا على الأقل

يشعر جميع الأشخاص بمزيد من الأنتعاش، عند النوم على سرير نظيف، تسود من رائحة مسحوق الغسيل العطرة، التي توحي بالنظافة، والانتعاش، فالأغطية النظيفة تعطينا شعور بالراحة، ويمكن أن يستمد منها الجميع راحته، فالسرير هو أكثر الأماكن الذي يقضي فيه الأشخاص وقتهم، فهو مكان للنوم بالتأكيد، حيث تقضي فيه حوالي 8 سعات، خلال فترة النوم، بالإضافة إلى أن هناك أشخاص تستغل السرير في العمل عليه، أو التمدد عليه أثناء القراءة، أو ممارسة بعض الأنشطة الآخرى، فالسرير يمثل جزء كبير من حياة الجميع، لذا يجب الاعتناء به وجعله نظيف طول الوقت، لشعور أفضل بالراحة والانتعاش.

أسباب تغيير أغطية السرير من وقت لآخر وجعله نظيف

ضرورة تغيير أغطية السرير
ضرورة تغيير أغطية السرير

هناك أسباب عدة لتنظيف السرير، وتغيير أغطيته القديمة، وتبديلها بغيرها الجديدة والنظيفة، وأول هذه الأسباب هو الشعور بالراحة والنظافة، والانتعاش، فرائحة المسحوق العطرية توحي بالنظافة والانتعاش، ومنها ستستمد راحتك.

وثاني الأسباب، لأن أغطية السرير تعتبر من أكثر البيئات الخصبة لتكوين الميكروبات والبتكريا الضارة، والفطريات، وتكاثرها بشكل كبير، مما يسبب لنا المزيد من الأضرار.

متى يتم تغيير أغطية السرير

متى يتم تغيير أغطية السرير
متى يتم تغيير أغطية السرير

فينصح المتخصصون بضرورة تغيير أغطية السرير مرة واحدة في الأسبوع، تقريبًا، أي بمعدل 4 مرات في الشهر، وذلك بسبب تكون الفطريات والجراثيم الضارة، التي تتزايد أعدادها بشكل هائل خلال أيام قليلة، مُسببة الكثير من الأمراض، وذلك لأن أغطية السرير وملحقاته، تكون قريبة جدًا من منطقة الأنف والفم، والعين، فيمكن أن تدخل تلك الميكروببات والجراثيم الضارة إلى الجسم بسهولة.

أسباب تكون الجراثيم والبكتريا الضارة في أغطية السرير

تعتبر أغطية السرير بيئة خصبة لتكون البكتريا والفطريات الضارة، والجراثيم، وذلك في حال لم يتم تبديلها وغسلها باستمرار، وذلك بسبب إفرازات العرق، نتيجة لارتفاع درجة حرارة الجو، والتي تتكاثر فيها البكتريا بشكل كبير، بفعل الحرارة والرطوبة، بالإضافة إلى وجود خلايا الجلد الميت، على مثل هذه الأغطية، وانتشار إفرازات الجسم المختلفة، على مثل هذه الأغطية، بالإضافة إلى تواجد المزيد من الميكروبات الأجنبية الضارة المنتشرة على أغطية السرير، من الهواء، أو الأشياء الجانبية الآخرى للسرير.

الموضوعات المتعلقة:

مش بس للسرير.. 6 استخدامات جديدة ومبتكرة لأغطية الوسادة

كيف تنظفين مراتب السرير بسهولة ب ٤ خطوات ؟

كيف تعيش بأسلوب حياة صحي

خليكى ست بيت بريمو.. 5 نصائح بسيطة لتنظيف مرتبة السرير