الرئيسية / الأدب و الشعر / كيف تحقق أول عميد سيدة لكلية آداب الإسكندرية طموحاتها بالجامعة

كيف تحقق أول عميد سيدة لكلية آداب الإسكندرية طموحاتها بالجامعة

 

فور تعيين الدكتورة غادة موسى، كأول سيدة عميدة كلية الآداب بجامعة الإسكندرية، توقع الكثير من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، مرحلة من التطوير فى المقررات والمناهج الدراسية وطرق التدريس نفسها، بالإضافة إلى إتاحة بعض الإمكانيات لبعض الأقسام الموجودة فى الكلية، مثل قسم الإعلام الذى يحتاج إلى ستوديوهات مجهزة لتأهيل الطلبة على سوق العمل، وقد عملت موسى كوكيلة للكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة منذ 2015 وقبلها كانت رئيس قسم المكتبات والمعلومات منذ عام 2008.

إلى نص الحوار:

 

1–عميد-كلية-الاداب

 

ما المهام التى ستضيعها فى قائمة أولوياتك كعميد لكلية الآداب؟

 

 

وضعت على عاتقى أولويات تصب فى صالح الكلية، فى كافة المجالات مثل إقامة المعارض سواء كتب أو أنشطة فنية أو الأسواق الخيرية، وكل ما يتعلق بخدمة المجتمع، بالإضافة إلى الملتقيات الخاصة بالتوظيف، والتى تسد الفجوة بين التعليم وسوق العمل.

 

2–الدكتورة-غادة–موسي

هل هناك أى أنشطة خارج أسوار الكلية؟

 

 

بالفعل انطلقنا خارج أسوار الكلية، من خلال مشروع بشائر الخير فى منطقة غيط العنب، والذى أصبح مشروع حضارى، كبير قامت به الدولة لتنمية العشوائيات وتطويرها، ودورنا يتضمن تصميم البرشورات الإعلانية، ولافتات التوجيه، والبوسترات الخاصة بتوعية الأهالى للحياة الجديدة التى يعيشونها.

 

6–حوار-اليوم-السابع

وما الخطة الجديدة للمشاركة فى تنمية العشوائيات؟

 

 

تم وضع خطة لتنظيم ندوات إرشادية من الناحية النفسية والسلوكية، ولنقلهم من العشوائية إلى الحضارية، وتأهيلهم فى المساكن والحياة الجديدة ليبعدوا عن السلوكيات والمفاهيم الخاطئة، وإبعادهم عن تعاطى المخدرات والاتجار فيها، واستقطابهم بأى شكل من الأشكال، وسيشرف على هذه الندوات، أعضاء هيئة التدريس فى الكلية بمساعدة الطلاب.

 

 

5–عميدة-كلية-الاداب-

 

هل سيتم تغيير المقررات والمناهج الدراسية لتتوافق مع احتياجات سوق العمل؟

 

 

بالفعل قرر الدكتور عصام الكردى، رئيس جامعة الإسكندرية، أن يكون عام 2017 هو عام الثورة على اللوائح والبرامج الدراسية، ونحن بصدد الانتهاء من هذه البرامج واللوائح الدراسية لتغيير المناهج والأقسام بشكل يتواكب مع متطلبات سوق العمل، بالإضافة إلى اتجاهات حديثة فى كل التخصصات الدراسية، لتطوير عمل الطالب.

 

 

4–الدكتورة-غادة-موسى

 

العمل فى المكتبات الحديثة أصبح إلكترونى يختلف تمامًا عن الدراسة الموجودة فى الكلية ؟

 

 

انتبهنا إلى ذلك، وأصبح حتميًا تطوير المقررات الدراسية الخاصة بطلاب المكتبات لأن العمل أصبح بشكل رقمى فى المكتبات الحديثة وهو ما يتطلبه سوق العمل.

 

 

3–عميدة-كلية-الاداب-مع-اليوم-السابع

 

متى ستصدر هذه اللوائح؟

 

 

ننتظر اعتمادات مجلس إدارة الجامعة، بالإضافة إلى وجود لجنة مشكلة لدراسة اللوائح والمناهج الدراسية، لمتابعتها، من خلال القنوات الشرعية ثم الإعلان عنها.

 

وماذا عن تطوير عضو هيئة التدريس ليتناسب مع الوضع الحديث؟

 

 

من خلال تطوير طرق التدريس، وعدم حصر الطالب فى الكتاب الجامعى المقرر، ولكن مساعدته فى البحث عن المعلومة، من أكثر من مكان، وتكوين أفكار للمادة العلمية تبعده عن الحفظ والتلقين، دون التفكير، حتى تصبح العملية التعليمية فعالة بشكل أفضل.

 

قسم الإعلام أصبح وليد جديد لكلية الآداب فى الإسكندرية.. هل تمت تجهيز ستوديوهات للطلبة؟

 

 

القسم وليد جديد، نشأ من أجل مواكبة احتياجات سوق العمل، بعد أن كان تخصص فى قسم الاجتماع بالكلية، وبالتالى لم تخصص استوديوهات له حتى الان تحاكى الواقع العملى، ولكن سنعمل على عقد اتفاقيات وبروتوكولات تعاون فى هذا الشأن.

 

وكيف يتم حل مشكلات قسم الإعلام لتأهيلهم لسوق العمل؟

 

 

سيتم إعلان العمل بالمركز الإعلامى لجامعة الإسكندرية داخل كلية الاداب، من أهم مهامه تأهيل الطلاب، وعقد ورش عمل ودورات تدريبية بالاتفاق مع جميع المتخصصين فى الإعلام والمشاهير بالنسبة منهم، بالإضافة إلى تطوير المادة العلمية اللازمة لكل مقرر.

 

فى كلية الآداب قسم خاص بالمكفوفين.. ما الدعم الذى يستحقه هؤلاء الطلاب؟

 

 

احتفلنا باليوم العالمى للمكفوفين يوم 31 اكتوبر، بمناسبة الاحتفال بالعصا البيضا، وأعلنا البدء فى تمهيد الطرق والأرصفة بشكل يناسب المكفوفين حتى يستطيعو السير والانتقال وحدهم دون حاجة إلى المساعدة، ويتم الاتفاق حاليًا مع الإدارة الهندسية للجامعة، لوضع الخطة والمواصفات والتكلفة اللازمة لهم.

 

عدد طلاب كلية الآداب تعدى 35 ألف طالب.. فكيف يتم التعامل مع التكدس الدراسى؟

 

 

من ضمن خطة التطوير التى تم وضعها للكلية، حل مسالة تكدس الأماكن الدراسية، فلم تعد القاعات أو المدرجات تكفى الحضور، وبالتالى نعمل على تحويل القاعات إلى إلكترونية لتخفيض حضور طلاب الانتساب، ونقل المحاضرات الكترونيًا، وسيتم العمل قريبًا مع النظام الأساسى أيضًا فى التعليم، ووضع كاميرات فى القاعات الدراسية، وبدأ البث المباشر للمحاضرات من الفصل الدراسى التانى، ووضعها على اليوتيوب من خلال لينك على موقع الكلية.

 

مبنى كلية الآداب من اقدم الكليات فى الجامعة.. ويحتاج تطويره، ما هى خطتك فى ذلك؟

 

 

نقوم حاليًا بتطوير مبنى شئون الطلاب والدراسات العليا، وإتاحة مكان جيد للموظفين حتى يستطيعوا العمل بشكل جيد، وكذلك تطوير مبنى سوتر القديم بالتعاون مع عميد كلية التجارة الدكتور السيد الصيفة، لوجود قاعات دارسية كبيرة الحجم.

 

ما هى ممنوعات كلية الآداب على طلابها؟

 

 

التدخين يأتى فى الدرجة الأولى، وندرس حاليًا تفعيل الغرامة المالية وقيمتها 50 جنيهًا، على كل من يضبط متلبسًا بذلك فى حرم الكلية، سواء من الطلاب أو العاملين بها، بالإضافة إلى منع ارتداء الملابس غير الملائمة لدخول الحرم الجامعى، وتقوم لجنة خدمة المجتمع فى الكية بتقديم مقترح للحفاظ على القيم والتقاليد المصرية، فى المظهر العام والسلوكيات الصحيحة للطلبة مع زملاءهم أو أساتذتهم، وسيتم عرضه على مجلس إدارة الجامعة.

 

هل تتم الاستعانة بفاعلين فى سوق العمل لدعم الطلاب؟

 

 

بالفعل نستعين بأساتذة من سوق العمل المسئولين فى مكتبة الاسكندية، لعمل ندوات، داخل الكلية، بالإضافة إلى مشاركة رجل الأعمال فرج عامر فى مجلس الكلية كعضو من الخارج، وتم عمل زيارات لمصانعه، مع وعده بتشغيل أوائل الطلاب.

 

كيف يتم التعامل مع السوريين والوافدين من دول الحروب؟

 

 

يتم تسهيل إجراءاتهم بشكل دائم، فلا نحدد لهم موعدا للتسجيل فى الدراسة، ونسمح بقبولهم فى أى وقت للتسجيل طوال العام فى الدراسات العليا، وتمت إتاحة منحة مشروع هوبس من قبل الاتحاد الأوروبى لطلاب الكلية السوريين لتعلم الإنجليزية مجانًا ونسبة السوريين المشاركين فى المنحة حوالى 70 %.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *