الرئيسية / توب / مدرسة بريطانية تكسر جدران دورات المياة لمنع الطالبات من التدخين

مدرسة بريطانية تكسر جدران دورات المياة لمنع الطالبات من التدخين

 

 

قرر أولياء أمور بريطانيون إبقاء أولادهم في المنزل احتجاجا على قرار مدرسة في مقاطعة ميرسيسايد شمال غرب لندن؛ هدم الجدار الأمامي لوحدة مراحيض الفتيات، الذي يقولون إنه يجعل التلاميذ يشعرون بالخوف وعدم الأمان.

 

واندلع خلاف حول الخصوصية والحرمة الشخصية بين مدرسة سانت ماري كوليدج في مدينة “والاسي”، وأولياء الأمور بعد إزالة الجدار الخارجي لجعل المراحيض منطقة مفتوحة.

وأظهرت الصور المرسلة إلى صحيفة “إندبندنت” البريطانية أن أبواب حجرات المرحاض مكشوفة الآن على ممر مفتوح، وهي في مجال رؤية واضحة لفصل واحد على الأقل وكاميرا مراقبة.

ويعتقد أن القرار اتخذته المدرسة في محاولة لوقف ممارسة التدخين والتنمر والتسلل، مع تنفيذ التصميم الجديد الذي يهدف لمنع التلاميذ من الاختباء بين الحصص.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *