الرئيسية / توب / اللبان الدكر يكافح الالتهاب والسكر ورائحة الفم الكريهة

اللبان الدكر يكافح الالتهاب والسكر ورائحة الفم الكريهة

 

كتبت نعمة القاضى

يتميز “اللبان الدكر” بالعديد من الفوائد، للأطفال والكبار، وهو عبارة عن مادة صمغية لها فوائد صحية لا يستهان بها، ويسمى “الكندر” ويستخرج من الأشجار، وتميزه طهم المرارة، ويمضغ مثل اللبان العادى، ويتم نقعه فى الماء.

 

اللبان يعالج مرض السكر

يخفض اللبان معدل السكر فى الدم، بالمضغ، أو بالشرب، ويشكل حماية للجلد من التجاعيد وأعراض الشيخوخة، عند التقدم فى السن، كما ينشط الجهاز الخلوى، المسئول عن “تجديد الخلايا” بشكل مستمر، كما يسبب إزالة الهالات السوداء التى تصيب حول العينين، ويوحد لون الجلد، ويعالج ترهل الجلد الناتج عن “فقدان الوزن”.

 

ويعد “اللبان الدكر” مطهر عام للأعضاء الداخلية والخارجية للجسم، ويقوى جهاز المناعة”، يوساعد على سرعة “التئام الجروح”، كما يعقم الحروق، ويهدئ الأعصاب، ويعالج القلق والتوتر والإجهاد العصبى، ويساعد على استرخاء الحسم.

 

يكافح كل أنواع الالتهاب

يحتوى “اللبان الدكر” على نسب عالية من “الكورتيزون” الطبيعى الذى يكافح كل أنواع “الالتهابات”، بدون حدوث أى أعراض جانبية، والذى يحدثها تناول “الكورتيزون الصناعى”، الذى يسبب آثار ضارة بشكل خطير على صحة الإنسان، ومنها  الإصابة بقصور فى الكبد، وفى الكلى، كما يسبب زيادة غير طبيعية فى الوزن، وظهور مشكلات فى البشرة، كمل يعيد توزيع الدهون فى الجسم، كما يسبب الإصابة بهشاشة العظام.

 

يساعد اللبان على زيادة الذكاء التركيز

يقوى اللبان القلب، وينشط الدماغ، ويساعد على زيادة التركيز، والذكاء، بالإضافة إلى أنه يعالج القصور الكلوى، وينشط الجسم، ويمنع الإصابة بالضعف والإرهاق، كما يقوى الليان “الجهاز العصبى” و”التنفسى”، و”الجهاز الهضمى” والبولى”، كما يساعد على طرد البلغم، وعلاج “السعال” والأمراض الصدرية، ويعالج صعوبة التنفس أيضا.

 

اللبان الدكر قاتل للميكروبات والبكتيريا

ينشط “اللبان الذكر” الرحم، والجهاز التناسلى، ويساعد على تطهيرهما، كما يسبب زيادة إفراز هرمون الاستروجين” ويمنع تكوين تكيسات، وتليفات داخل الرحم، ويخفض فرص الإصبة بالأورام، كما ينظم “الدورة الشهرية” عند النساء، ويطرد غازات البطن ويعالج الانتفاخ، يمنع إصابة الأسنان بالتسوس، و”يقوى اللثة”، ويقتل الميكروبات والبكتيريا التى تصيب اللسان والفم، يعالج الشعور بالقئ، واللبان قادر على التخلص من الدهون، بسبب طعم المرارة والذى يميزه بإدرار البول بشكل طبيعى، كما يعالج “الأرق”، ووصعوبة النوم، كما يحتوى “اللبان الدكر” على نسبة من الكولاجين الطبيعى، الذى يحل مشاكل البشرة.

 

يساعد “اللبان الدكر”على منع ظهور تجاعيد البشرة وعلامات الشيخوخة التى تصيب كبار السن، كما يساعد على مرونة الجلد، تجديد خلاياه، ويعالج الدوالى، ويمنع ظهور العروق الزرقاء بالجلد، ويفتح لون البشرة لوجود الكولاجين الطبيعى فى مكوناته، كما يسبب إزالة الندبات الناتجة عن الإصابة بحب الشباب، ويساعد على علاجه، كما يستخدم اللبان الذكر لشد البشرة وتعطيرها، وترطيبها، وحيث يغلق المسامات الواسعة، ويحفز “الغده الدرقية”، ويقوى عضلات القلب.

 

يعالج رائحة الفم الكريهة ويمنع العدوى

اللبان الدكر قادر على القضاء على مكافحة “البكتيريا الضارة” ويطهر الجروح، يطهر للفم، ويعالج رائحة الفم الكريهة، كما يعالج احتقان المسالك التنفسية، ومنها الأنف، والحنجرة، والبلعوم، والقصبة الهوائية، والرئتين، ويكافح التهاب الرئة، ويقلل أزمات الربو الشعبى، ونزلات البرد، كما ينظم درجات الحرارة.

 

اللبان الدكر يمنع عسر الهضم المزمن

يمنع اللبان “عسر الهضم المزمن” ويعالج حموضة المعدة، وينشط المرارة التى لها القدة على إفراز “الصفراء الهاضمة، كما يسهل حركة الطعام فى الأمعاء.ويمنع عدوى “الدمامل والجروح”.

 

جدير بالذكر أن “اللبان الدكر” يزرع  فى “اليمن”، و”عمان”، و”شبه الجزيرة العربية”، كما يتم زراعته فى “دول شمال إفريقيا”، ويتواجد على عدة أشكال، منها “العمانى”، و”اليمنى”، كما يستخدم مثل البخور، ويسبب جرق اللبان رائحة جميلة، تنعش الجسم،  واستخدمه “الفراعنة” القدماء بسبب الاعتقاد يأنه قادر على “طرد الأرواح” و”العين”، و”الم”، و”الحسد”.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *