الرئيسية / توب / تحذيرات طبية: توقف فورا عن الأفعال التى تدمر المخ

تحذيرات طبية: توقف فورا عن الأفعال التى تدمر المخ

 

كتبت نعمة القاضى

يتحكم المخ فى القيام بوظائف جميع أعضاء الجسم، ومنها التنفس، كما ينظم “إفراز الهرمونات”، و”نبضات القلب” كما يتحكم فى حركة العضلات، وفى “التفكير” و”العواطف” ومختلف الوظائف بالجسم.

 

وأشار موقع “ديلى هيلث بوست”، المختص بالأمور الصحية، إلى وجود 10 عادات يقوم بها الناس يوميا، ربما ينتج عنها “تدمير المخ” وتعوق القيام بوظائفه، والأداء الذى يقوم به، تعرف على العادات الخاطئة التى تزيد احتمالات تدمير مخك.

 

التدخين والسموم الناتجة عنه

تضر كمية السموم  التى تحتوى عليها السجائر بحالة المخ، وبحالة الأغشية خلايا المخ، وتظهر الأضرار على شكل خلل فى “الاتزان”، ومن الممكن علاج العديد من المشاكل الناتجة عن التدخين، فى أقصر وقت، بشرط إقلاعك عن التدخين.

 

تلوث الهواء

استنشاق الملوثات من الجو يصل إلى “أعضاء الجسم” كلها، وإلى “المخ”، وأشارت العديد من الدراسات الحديثة إلى الربط بين “تلوث الهواء” والإصابة بـ”ضمور المخ”، و”الخرف”، و”الزهايمر”.

 

إهمال تناول وجبة الإفطار

لا يعمل مخك بشكل سليم إلا بتناول “وجبة الإفطار”، حيث إنها من أهم الوجبات طوال اليوم، وفى حالة تكرر إهمال هذه الوجبة يعتاد المخ على خفض مستويات “الحرق” فى الجسم، وسوف يوقف الجسم العديد من الوظائف بشكل مؤقت، ولا يعمل المخ بكامل طاقته إلا فى حالة تغذيته بوجبة الإفطار اليومية.

 

الشعور بالملل

ويعد الشعور الملل من الأشياء التى لها القدرة على تدمير المخ، فلا عنك تترك نفسك “فريسة” للملل، وحتى إن تخلى عنك أصدقائك، لابد أن تعيد تكوين صداقات وتعارفات جديدة، وواصل الاتصال بهم، فلولا استعادة الذكريات، من وقت لآخر، فلا يتم تحفيز المخ، ويصاب ويتعرض للتلف، مثله مثل أى عضو آخر بالجسم..

 

التعرض للهواتف الذكية

يعد التعرض للهواتف الذكية عبارة عن تعرض المخ إلى المجال الـ”كهرومغناطيسى” وإلى مستويات معينة من “الإشعاع”، وتأثيرها يضر جدا الصحة العامة، كما لها تأثير ضار على المخ، فى حالة التعرض لها  لفترة طويلة، لذلك من الضرورى خفض فترات استخدام “الهواتف الذكية” بقدر المستطاع، وعدم تركها قريبا من رأسك خلال نومك، خاصة بعد أن أشارت العديد من الدراسات إلى الربط بين الإصابة بالصداع، والإصابة بالعديد من أنوع “السرطان” وبين الإفراط فى التعرض للإشعاع.

 

الإفراط فى تناول الطعام

الاعتدال فى تناول الأطعمة، وعدم الإفراط يحافظ  على وزنك،ولا يصيبك بالسمنة، التى يتضرر منها المخ وجميع وظائف الجسم، حيث تسبب السمنة المفرطة إصابة المخ بالضمور، وتسبب الإصابة بالخرف.

 

التواصل مع الآخرين

توقف التواصل مع الآخرين يسبب توقف العديد من “الوظائف المخية” عن عملها، كما يسبب الإصابة بالإحباط والاكتئاب، ويؤثر سلبا على المخ.

 

الإجهاد خلال مرضك

الراحة والأكل الجيد، خلال المرض يجنبك الأضرار التى قد تصيب جهاز المناعة، حيث إنه يعمل فى حالة التعر بأقصى قدراته حتى يستطيع مقاومة المرض، وقد تتعرض للعدوى، وهذا يعيق عمل المخ.

 

نقص ساعات النوم

يعمل المخ خلال النوم، كما يعمل أثناء اليقظة، ولكن يقوم بعدد من الوظائف الإضافية وقت النوم، منها “تخزين الذاكرة”، والتخلص من السموم، بالإضافة إلى النوم الكافى، لأهميته لصحة المخ، وحتى لا يصاب بالعديد من المشاكل التى تصيب الذاكرة.

 

تناول السكر

تناول السكر بكميات كبيرة له “أضرار” على كل أعضاء الجسم، كما يضر بـ”الجهاز العصبى الداخلى”، وأشارت العديد من الدراسات إلى الربط بين تناول الكثير من “السكر” وبين معدلات الإصابة بـ”مرض الزهايمر”.

 

جدير بالذكر إن “المخ” يحتاج إلى كميات من الطاعة أعلى من التى تحتاجها  باقى أعضاء الجسم، حيث يكفيه ما يقارب 20% من السعرات الحرارية التى ينتجها الجسم، ويتأثر ذلك بعمر الشخص، ونوعه، ووزنه، بالإضافة إلى قوة عمله خلال اليوم كله.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *