الرئيسية / توب / شركة أمريكية تطور مركبة فضائية تمكن الرواد من البقاء على القمر أسبوعين

شركة أمريكية تطور مركبة فضائية تمكن الرواد من البقاء على القمر أسبوعين

كشفت شركة لوكهيد مارتن الأمريكية عن خطة طموحة لتطوير طائرة هبوط عملاقة على سطح القمر، والتى يمكن أن تسمح لرواد الفضاء بالتجول على سطح القمر لمدة أسبوعين.

ووفقا لموقع “ديلى ميل” البريطانى، يمكن للمركبة الفضائية التى يبلغ طولها 46 قدمًا (14 مترًا) أن تحمل ما يصل إلى أربعة رواد فضاء إلى سطح القمر، حيث يمكنهم البقاء لمدة تصل إلى 14 يومًا قبل أن تنفجر محركاتها فى مدارها إلى القمر.

وستكون هذه المركبة ضعف طول الوحدة القمرية التى استخدمت فى رحلات أبولو إلى القمر منذ نصف قرن تقريبًا، والتى حملت اثنين من رواد الفضاء لفترات قصيرة لا تزيد عن بضعة أيام، كما تعتمد على تكنولوجيات وأنظمة مثبتة من المركبة الفضائية أوريون التابعة لناسا.

وقالت ليزا كالاهان ، نائبة الرئيس والمديرالعام للفضاء التجارى فى مؤسسة لوكهيد مارتن الفضائية: “طلبت ناسا من الصناعة اتباع نهج مبتكر وجديد لتعزيز هدف أمريكا فى إعادة البشر إلى القمر، وإقامة وجود دائم ومستدام هناك، وهذا هو المفهوم الذى يستفيد استفادة كاملة من كل من البوابة والتقنيات الموجودة لإنشاء مركبة هبوط متعددة الاستخدامات وقوية يمكن بناؤها بسرعة وبسعر مناسب، كما يمكن استخدام هذا الهبوط لإقامة قاعدة سطحية، وتقديم شحنات علمية أو تجارية، وإجراء استكشاف غير عادى للقمر”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *