الرئيسية / توب / الجندى المجهول.. روبرت أوبنهايمر “أبو القنبلة النووية”

الجندى المجهول.. روبرت أوبنهايمر “أبو القنبلة النووية”

يعد مؤسس المدرسة الأمريكية للفيزياء النظرية، كما يصفه البعض بوالد القنبلة النووية، لجهوده الكبيرة فى تطويرها، لكن رغم ذلك حافظ “روبرت أوبنهايمر” فى نفس الوقت على استخدامات الطاقة النووية، وتجنب سباق التسليح النووى الذى سعت إليه العديد من دول العالم.

روبرت أوبنهايمر

ولد روبرت أوبنهايمر فى 22 أبريل 1904، وتوفى 18 فبراير 1967، وهو فيزيائى أمريكى ومدرس الفيزياء النظرية بجامعة كاليفورنيا، كما أنه شغل منصب المدير العلمى على مشروع مانهاتن لتصنيع السلاح النووى الأول فى الحرب العالمية الثانية، ويعرف أوبنهايمر بـ والد القنبلة النووية، وقد اشتهر أوبنهايمر بمقولته: الآن أصبحت الموت، مدمر العوالم، وبعد الحرب أصبح أوبنهايمر الرئيس المشرف على اللجنة الأمريكية للطاقة النووية واستخدم منصبه للضغط والتحكم فى استخدامات الطاقة النووية وتجنب سباق التسليح النووى مع الاتحاد السوفيتى.

تعليمه

درس الرياضيات، والعلوم، واليونانية، والأدب الفرنسى ومواد أخرى، ثم التحق بجامعة هارفارد متأخرا عن أقرانه بسنة واحدة لأنه كان يعانى من التهاب القولون فذهب لنيو مكسيكو للنقاهة مع مدرسه السابق للغة الإنجليزية فعشق ركوب الخيل والجبال، وفى هارفارد تخصص فى الكيمياء وأكمل دراسته عن الهندسة المعمارية اليونانية والفن والأدب، وفى سنته الأولى بهارفارد قبل أوبنهايمر ببرنامج لدراسة الفيزياء كدراسة مستقلة، وكطالب بكالوريوس لم يحضر أوبنهايمر أى فصل للفيزياء أثناء دراسته لكورس الديناميكا الحرارية التى كان يتعلمها من بيرس بريدجمان.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *